توقيف 46 شخصاً في السعودية بتهمتي "التحريض" و"نشر أكاذيب" على الإنترنت

تم النشر: تم التحديث:
MOHAMMED BIN SALMAN
RIYADH, SAUDI ARABIA - APRIL 19: (----EDITORIAL USE ONLY MANDATORY CREDIT - 'BANDAR ALGALOUD / SAUDI KINGDOM COUNCIL / HANDOUT' - NO MARKETING NO ADVERTISING CAMPAIGNS - DISTRIBUTED AS A SERVICE TO CLIENTS----) Defense Minister of Saudi Arabia Mohammad Bin Salman Al Saud meets United States Secretary of Defense, James Mattis (not seen) in Riyadh, Saudi Arabia on April 19, 2017. (Photo by Bandar Algaloud / Saudi Kingdom Council / Handout/Anadolu Agency/Getty Images) | Anadolu Agency via Getty Images

أعلنت السلطات السعودية، مساء الأربعاء 4 أكتوبر/تشرين الأول 2017، توقيف عشرات الأشخاص على خلفية قيامهم بنشر "أكاذيب" والتحريض على ارتكاب أفعال إجرامية.

وقال جهاز رئاسة أمن الدولة، في بيان نشرته وكالة الأنباء الرسمية، إنه رصد "مقاطع مرئيّة عبر مواقع التواصل الاجتماعي ذات موضوعات مختلفة تؤلِّب على الشأن العام"، وتحرض "بشكل مباشر وغير مباشر لارتكاب أفعال مجرَّمة شرعاً ونظاماً".

وأضاف أنه تمكَّن من تحديد "أصحاب تلك المقاطع والقبض عليهم وعددهم 22 شخصاً، أحدهم قطري، والبقية من الجنسية السعودية"، مشيراً إلى أنه يجري حالياً "التثبُّت من حقيقة دوافعهم وارتباطاتهم".

ولم يحدد جهاز أمن الدولة طبيعة مقاطع الفيديو وما تحتويه.

من جهتها، أعلنت وزارة الداخلية توقيف 24 شخصاً بمنطقة حائل (وسط المملكة)، استخدموا مواقع التواصل الاجتماعي "في الترويج للأكاذيب والمبالغات" حول ملابسات قضية اجتماعية "بهدف إثارة الفتنة والنعرات القبلية".

ولم توضح الوزارة حيثيات القضية، إلا أن وسائل إعلام سعودية ذكرت أنها مرتبطة برفض زواج فتاة برجل من قبيلة أخرى.

وشهدت السعودية، في الأسابيع الأخيرة، توقيف عشرات الأشخاص، بينهم رجال دين بارزون، من دون أن توضح أسباب اعتقالهم.