"عاش السيسي.. عاش السيد مدير الإدارة.. عاش الدكتور أيمن عبد المنعم".. هكذا حيَّا تلاميذُ مدرسةٍ العَلم بدلاً من "تحيا مصر" (فيديو)

تم النشر: تم التحديث:

تداول رواد شبكات التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لطلاب إحدى مدارس صعيد مصر، هتفوا خلاله للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بدلاً من تحية العَلم.

وبدا من الفيديو أن المسؤولين عن مدرسة الصلعا بمحافظة سوهاج (جنوب مصر 450 كم) فرضوا على التلاميذ الهتاف للسيسي ولوكيل الوزارة.

واعتاد تلاميذ المدارس المصرية تحية العلم كل في طابور الصباح بهتاف "تحيا مصر".

ويظهر في مقطع الفيديو أحد المسؤولين عن المدرسة يهتف: "عاش السيسي" ويهتف خلفه التلاميذ بصوتٍ كله حماسة، ثم هتف للسيد الوزير المحافظ والسيد وكيل الوزارة والسيد مدير الإدارة، في إشارة إلى مدير الإدارة التعليمية، ثم هتف: "عاش الدكتور أيمن عبد المنعم محافظ سوهاج".

مقطع الفيديو دفع أحد الإعلاميين المقربين من السلطة في مصر إلى انتقاد تلك السياسة، حيث اعتبرها جريمةً، داعياً عبر برنامجه "90 دقيقة"، الذي يذاع على قناة المحور، إلى التحقيق في تلك الواقعة ومحاسبة المسؤول.



وقال النائب في مجلس النواب المصري هاني أباظة، وكيل لجنة التعليم بمجلس النواب، إن ترديد طلبة بإحدى مدارس محافظة سوهاج هتافاتٍ للمحافظ ومسؤولي التعليم بالمحافظة- واقعة غير مقبولة.

وأضاف: "يجب أن تخرّج منظومة التعليم طالباً لديه انتماء للدولة وليس لشخص".

فيما دعا الناشط الحقوقي ناصر أمين إلى إحالة المسؤولين عن تلك الواقعة إلى النيابة، معتبراً ما حدث جريمة استغلال أطفال في أعمال السياسة.