اتهموهم بالإرهاب.. ثم التقطوا الصور معهم! هذه قصة الإعلام المصري مع حركة حماس

تم النشر: تم التحديث:

لطالما هاجم الإعلاميون المصريون حركتي "فتح" و"حماس"، إلا أن المفاجئ خلال الأيام الأخيرة، هو التقاط المذيع المصري عمرو أديب صورة مع إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس).

بدأت القصة بين "حماس" والقاهرة عقب الإطاحة بمحمد مرسي من الرئاسة في 2013، ليبدأ الإعلام المصري بعدها الهجوم بشكل غير مسبوق على الحركة، وكان في مقدمة المهاجمين عمرو أديب.

شاهِدوا قصة الإعلام المصري والحركات الفلسطينية في هذا الفيديو.