شاهِد: حقيقة طفلة كليب "قمرين" لعمرو دياب بعد 18 عاماً.. هل هي هذه الحسناء الفنزويلية؟

تم النشر: تم التحديث:
PIC
SOCIAL MEDIA

تداول عدد من رواد الشبكات الاجتماعية صوراً لفتاة جميلة قالوا إنها الطفلة التي ظهرت في كليب "قمرين"، الذي غناه عمرو دياب عام 1999.

وبحسب موقع قناة MBC، فإن الفتاة تدعى ناكاري سبادافورا وهي كولومبية الأصل، وتنشط حالياً على الشبكات الاجتماعية، وخاصةً إنستغرام وتويتر.






:cancer::revolving_hearts:

A post shared by NakarySp (@nakaryspadafora) on



Buenas buenas :kissing_cat:

A post shared by NakarySp (@nakaryspadafora) on



:rabbit:

A post shared by NakarySp (@nakaryspadafora) on


وأكد الموقع أنه أشيع أن الطفلين اللذين ظهرا في الكليب هما لتوأميه عبد الله وكنزي، اللذين رُزق بهما في الوقت نفسه تقريباً.

وبحسب مجلة "لها"، لم يكن يتجاوز عُمر الطفلة وقتها العام الواحد، أي إنها الآن تبلغ من العمر 19 عاماً.

ورغم هذا، كتبت الفتاة بحسابها على تويتر إنها من مواليد عام 1994 (تبلغ حالياً 23 عاماً)، أي إنها كانت بعمر 3 سنوات إبان إطلاق الكليب، بينما كان طفلا الكليب أصغر كثيراً من هذا العمر؛ كذلك كتبت عبر حسابها أنها تحمل الجنسية الفنزويلية، ما قد يشكك في صحة هذه الادعاءات.

الأغنية من كلمات رضا أمين، وألحان خليل مصطفى، وإخراج شريف صبري.