100 ألف ريال غرامة السماح لطفلة بالرقص في السعودية.. هكذا عاقبت هيئة الترفيه منظمي الحفل "فيديو"

تم النشر: تم التحديث:
RIYADH TOWERS
Ali Jarekji / Reuters

أكدت الهيئة العامة للترفيه بالسعودية اتخاذها إجراءات عقابية ضد منظمي حفل بالرياض لسماحهم لطفلة بالرقص.

وقال الهيئة في تصريح نشرته وكالة الأنباء السعودية "واس" إن ما أثير في وسائل التواصل الاجتماعي حول رقص طفلة من جنسية عربية تبلغ من العمر 12 عاماً في إحدى الفعاليات المرخصة من قبلها، بمدينة الرياض، كان محل البحث والتحقيق من الهيئة فور حصول هذا التجاوز الذي أتى نتيجة لمخالفة صريحة لمنظم الفعالية لبنود الرخصة الممنوحة له.

وأشار تصريح الهيئة إلى أن منظم الحفل قام بتغيير الفقرة وعرض الفقرة الأخرى دون أي موافقة مسبقة من الهيئة أو حتى إشعار مسبق بإخطار.

وأكدت الهيئة العامة للترفيه بناءً على ذلك أنها اتخذت إجراءات العقوبة اللازمة على المنظم نظير مخالفته الصريحة بنود الرخصة المتفق عليها والمتضمنة وقف التعامل بشكل تام مع المؤسسة المنظمة، وتغريمها 100 ألف ريال.

وشددت الهيئة العامة للترفيه على أهمية التزام منظمي الفعاليات باشتراطات الرخص الممنوحة لهم، وعدم التغيير في محتوى أي فعالية دون العودة إلى الهيئة والحصول على إذن كتابي بذلك.

كما أكدت الهيئة على حرصها ومتابعتها اللصيقة لأي مخالفة كانت للأنظمة والتعليمات من قبل المنظمين أو غيرهم.

وتشهد السعودية تغيرات جوهرية في نمط الحياة المتعارف عليه منذ عقود، إذ سمح مؤخراً للمرأة بقيادة السيارة التي كانت ممنوعة في تلك الدولة المحافظة.

كما بدأت هيئة الترفيه حظيت بانتقادات شديدة عن تشكيلها في تنظيم حفلات مختلطة كان لا يسمح بها في الماضي وسمح للمرأة السعودية للمرة الأولى المشاركة في احتفالات العيد الوطني إلى جنب الرجل ما أثار حالة غضب شديدة في المجتمع السعودي المحافظ.

وتأتي التغيرات الاجتماعية في المملكة لتتماشى مع التوجه الجديد بقيادة ولي العهد الشاب محمد بن سلمان.