بعد حجاب الشقيقتين حديد.. الجمهور: ماشاء الله.. ومفهوم الحشمة يستعصي على كندال جينر

تم النشر: تم التحديث:
PIC
social media

على أشهر منصة لعرض الأزياء في العالم، مشت العارضتان الأميركيتان من أصول فلسطينية مسلمة جيجي وبيلا حديد، ترتديان حجاباً بموضة العمامة "التوربان"، في ختام أسبوع الموضة بولاية نيويورك الأميركية في الـ14 من سبتمبر/أيلول 2017.


@bellahadid 🔲 #MJSS18

A post shared by Marc Jacobs (@marcjacobs) on


@gigihadid 🔥 #MJSS18

A post shared by Marc Jacobs (@marcjacobs) on


العرض كان لدار أزياء Marc Jacobs -مجموعة أزياء ربيع 2018-، وحمل عنوان "ألف ليلة وليلة" على اسم الأسطورة العربية الشهيرة، إذ ارتدت كافة العارضات الحجاب بأساليب مختلفة، احتفاءً بما يسمى الآن في الغرب بموضة "الحشمة"، وغلب على العرض البساطة واستخدام ألوان جريئة ومبهجة.

لقي الحفل اهتمامًا كبيرًا في وسائل الإعلام العالمي، إذ وصفت وكالة أنباء "رويترز" العالمية عارضاته بـ "شخصيات ألف ليلة وليلة العربية الحية".



وجلس في صفوف الحاضرين الأولى، العارضة الأميركية العالمية سيندي كراوفورد وابنتها كيا غربر، وحضرته أيضَا المغنيتان نيكي ميناج وكورتني لوف وعدد كبير من الأثرياء ومحبي الموضة في العالم.

وحدها العارضة الأميركية الشهيرة كيندال جينر والأخت غير شقيقة لنجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان، التي غرّدت خارج سرب "الحشمة" ويبدو مفهوم ارتداء الحجاب والحشمة اختلطا عليها فارتدته مع الملابس غيرالمناسبة، رغم أن بعض العارضات أيضَا ظهرن بقمصان بلا أكمام، إلا أنها انفردت بالظهور مرتدية غطاء للرأس على شكل عمامة، مع قميص شفاف كاشف لما تحته، وبنطال طويل.



ورغم ذلك فقد نال العرض استحسان الحاضرين والحمهور على حد سواء، خصوصًا جمهور الشقيقتان حديد الذين أثنوا على "اللوك" الجديد، واعتزازهما الدائم بأصولهما، مستخدمين عبارات مثل "ما شاء الله".