الحوثيون: الإمارات باتت في مرمى صواريخنا وطائراتنا تحلق داخل الأراضي السعودية

تم النشر: تم التحديث:
B
ب

قال زعيم جماعة أنصار الله الحوثية، عبدالملك الحوثي، الخميس 14 سبتمبر/أيلول، إن القوة الصاروخية التابعة للجماعة وحلفائها، نجحت في إجراء تجربة صاروخية تصل إلى العاصمة الإماراتية أبوظبي، مشيراً إلى أن الإمارات باتت في مرمى صواريخ الجماعة المسلحة المسيطرة على العاصمة اليمنية صنعاء ومحافظات أخرى.

وقال الحوثي -في كلمة تلفزيونية بثتها قناة المسيرة الفضائية، الناطقة باسم الحوثيين: ” القوة الصاروخية (التابعة للحوثيين وقوات صالح) قامت بتجربة صاروخية ناجحة إلى أبو ظبي، وأن جماعته تعمل على تطوير قدراتها الصاروخية للوصول إلى أي هدف في السعودية والإمارات”.

وأضاف: “الإمارات باتت في مرمى صواريخنا”، مهددا في الوقت نفسه بالقول “على كل الشركات في الإمارات ألا تنظر للإمارات (على أنه) بلد آمن بعد اليوم”.

وأردف الحوثي -في الكلمة التي قالت القناة إنها جاءت لتناول آخر التطورات المحلية والإقليمية- أن ” لدى جماعة الحوثي طائرات بدون طيار حلقت مئات الكيلومترات داخل المملكة، وقريبا تبدأ عملها في القصف”.

وتطرق الحوثي إلى أن هناك أكثر من 40 محور قتال مع ما وصفها بقوى العدوان (التحالف العربي وقوات هادي)، “وفيها الآلاف من المجاهدين من أبناء البلد”.

واتهم زعيم الحوثيين التحالف العربي والقوات الموالية لهادي بالتصعيد الميداني في عدة جبهات على الساحل الغربي لليمن، وفي مدريتي نهم وصرواح شرقي العاصمة صنعاء، داعيا أنصاره وحلفائه إلى مواجهة هذا التصعيد برفد الجبهات بالقوى البشرية.

وأردف الحوثي أن "لدى جماعة الحوثي طائرات دون طيار حلقت مئات الكيلومترات داخل المملكة، وقريباً تبدأ عملها في القصف".

وتحدث زعيم الحوثيين أن جماعته تواجه التقنية الأميركية في أحدث ما وصلت إليه، وليس مواجهة تقنيات السعودية والإمارات.

وحذر الحوثي قوات التحالف العربي من اجتياح محافظة الحديدة غربي اليمن، قائلاً: "أي حماقة لغزو الحديدة والميناء سيقابل بخطوات لم نقدم عليها من قبل، إذا أرادوا أن تسلم سفنهم النفطية فعليهم، ألا يقدموا على غزو الحديدة".