"مللتُ من الألم ولن أعود قبل الشفاء" ليدي غاغا تعتزل الفن.. فما هو المرض الذي أجبرها على ذلك؟

تم النشر: تم التحديث:
LADY GAGA
Walter McBride via Getty Images

قررت المغنية الأميركية ليدي غاغا اعتزال الفن، مؤقتاً، لمدة غير محددة إلى حين التعافي تماماً من مرضها. وتُوقف المغنية، حسب مجلة "Elle" الفرنسية، مسيرتها الفنية مباشرةً بعد جولتها المقبلة "Joanne World Tour".

وقالت ليدي غاغا، في تغريدة نشرتها مساء الأربعاء 13 سبتمبر/أيلول 2017 على تويتر، إنها مصابة بالفيبروماغيا (الألم العضلي الليفي المتفشي)، وهو مرض عصبي خطير يسبِّب ألماً في العضلات ويجعل المصاب به يشعر بأي ألم في جسده بشكل مضاعف.



وعرضت المغنية، في الدورة الـ 42 لمهرجان تورنتو السينمائي بكندا، فيلمها الوثائقي الذي يحكي قصة حياتها ومحاربتها المرض الذي تعانيه منذ سنوات.

وأرادت النجمة، من خلال فيلمها، جذب الانتباه إلى مرض "الفيبروماغيا"، الذي تقدر الإصابات به بنحو 6% في العالم، وغالبية المصابين من النساء.

وقالت ليدي غاغا إنها وخلال النوبة التي تنتابها، تستخدم غطاءً ساخناً كما تستخدم ساونا بالأشعة تحت الحمراء، كما أنها تعلَّمت كيفية تقبُّل هذا الوضع، مما يجعلها أقوى.



وأشارت المغنية إلى أن النوبات كانت تصيبها بشكل متقطع؛ ما يجعلها تؤجل حفلاتها والتزاماتها الفنية إلى حين التعافي، إلا أنها ملَّت من ذلك وقررت الالتزام بالعلاج بشكل منتظم، تقول المغنية.