سقوط طائرة حربية إماراتية في اليمن ومقتل قائدها

تم النشر: تم التحديث:
UAE YEMEN
| Fawaz Salman / Reuters


أعلنت الإمارات العربية المتحدة، الإثنين 11 سبتمبر/أيلول 2017، مقتل أحد طياريها إثر سقوط طائرته نتيجة خلل فني، خلال عملية للتحالف العربي في اليمن.

ونقلت وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية، عن القيادة العامة للقوات المسلحة، إعلان مقتل الملازم ثاني طيار سلطان محمد علي النقبي، إثر سقوط طائرته نتيجة خلل فني.

وأضافت الوكالة أن "الحادثة وقعت أثناء أداء مهمته في عملية ضمن عمليات قوات التحالف العربي الذي تقوده السعودية للوقوف مع الشرعية في اليمن".

وفي وقت سابق من الإثنين، أعلنت الوكالة -نقلاً عن القيادة العامة للقوات المسلحة- مقتل الرقيب أول ناصر غريب المزروعي، أحد جنودها، متأثراً بإصابة سابقة خلال مشاركته في عملية (إعادة الأمل)".
ولم تورد الوكالة تفاصيل أخرى عن الحادثتين.

وتعتبر الإمارات ثاني أكبر دولة مشارِكة بقوات جوية في عملية "عاصفة الحزم" باليمن، والتي بدأت في 26 مارس/آذار 2015، وتحولت إلى "إعادة الأمل" في 22 أبريل/نيسان من العام نفسه.

ويشهد اليمن، منذ خريف 2014، حرباً بين القوات الموالية للحكومة من جهة، ومسلحي جماعة الحوثي، والقوات الموالية لصالح من جهة أخرى، مخلفة أوضاعاً إنسانية وصحية صعبة.

وبطلب من الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، يشن طيران التحالف، منذ مارس/آذار 2015، غارات جوية مكثفة على مواقع "الحوثيين" وقوات الرئيس السابق علي عبد الله صالح، كإسناد للحكومة الشرعية المعترف بها دولياً؛ في محاولة لاستعادة المناطق والمحافظات التي سيطر عليها الحوثيون وحلفاؤهم.