جورج كلوني: هيوستن صارت مثل سوريا.. وهذا ما اقترحه لمساعدة اللاجئين

تم النشر: تم التحديث:
SOCIAL MEDIA
Social Media

قال الممثل الأميركي جورج كلوني، في مهرجان تورنتو السينمائي الدولي، متحدثاً عن الدمار الذي لحق بمدينة هيوستن، ثاني أكبر مدن ولاية تكساس الأميركية، جراء إعصار هارفي الذي ضربها: "بكل أمانة، هيوستون تشبه سوريا، فأهالي هيوستون قد وجدوا أنفسهم الآن لاجئين بسبب أمر لا علاقة لهم به؛ فهم لم يفعلوا أي شيء".

وأضاف كلوني: "إنهم ضحايا. هم الآن بلا مأوى وسوف يعانون لفترة طويلة. وكما هو الحال مع الناس والأطفال في سوريا، فسوف يتعيَّن علينا أن نجد طرقاً للمساهمة. هذه وظيفتنا بصفتنا مواطنين في هذا العالم. وكلنا سوف نجد طرقاً لفعل ذلك الأمر".

وقال كلوني في ردٍ على سؤالٍ من مراسلٍ صحفي: "أنت محق في سؤالك عن الطريقة التي سوف نجعل بها العالم مكاناً أفضل، وأظن الطريقة الوحيدة لفعل ذلك أن نجد أي طريقة ممكنة للمشاركة".

وأضاف: "لقد كبرت في فترة زمنية كان فيها هذا الأمر إجبارياً. أعني في الستينيات والسبعينيات. وآمل أن نرجع إلى ذلك".

وبلغ عدد ضحايا إعصار هارفي، الذي ضرب ولايتي تكساس ولويزيانا في الولايات المتحدة الأميركية، وكانت مدينة هيوستن هي الأكثر تضررا، ليصل إلى 44 شخصا، بحسب وكالة رويترز.

وأعلن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس، أن عدد المسجلين الحصول على المعونات الحكومية في أعقاب الإعصار بلغ 310 ألف شخص، في الوقت الذي وزعت فيه السلطات مسبقا 530 مليون دولار كمساعدات.