بعد شهرين من اكتشاف جثث 48 مصرياً.. ليبيا تكشف هويات 13 جثة أخرى عُثر عليها في الصحراء

تم النشر: تم التحديث:
HAMDEEN SABAHI
social

أعلنت السلطات الليبية، السبت 9 سبتمبر/أيلول 2017 التعرف على هويات الجثث التي تم العثور عليها متحللة، الجمعة في الصحراء بالقرب من مدينة طبرق شرقي البلاد.

والجمعة، أعلن الهلال الأحمر الليبي العثور على جثامين 13 مهاجراً غير شرعي يحملون الجنسية المصرية في واحة الجغبوب (جنوب طبرق)، تم دفنها في الصحراء بعد إتمام الإجراءات.

وأوضح مسؤول بمركز الخبرة القضائية والبحوث الليبي للأناضول أنه "بناء على تكليف من النيابة العامة قام فريق الطب الشرعي بمركز الخبرة القضائية بالتوجه إلى المكان الذي عثر فيه على الجثث".

وأكد المسؤول، الذي طلب عدم ذكر اسمه، أن "الجثث متحللة ومضى على وجودها عدة أسابيع، وجميع أصحابها يحملون الجنسية المصرية وتم التعرف عليهم عن طريق جوازات سفرهم التي كانت بحوزتهم".

وحسب المصدر تتراوح أعمار أصحاب الجثث بين 19 و50 عاماً، وأغلبهم من محافظة المنيا (وسط) وأسيوط (جنوب).

وتأتي الواقعة بعد شهرين من عثور السلطات في ليبيا على جثامين 48 مصرياً، لقوا حتفهم في صحراء ليبيا، بالقرب من طبرق، أثناء قيامهم بهجرة غير شرعية.

وتمثل مصر وليبيا، بحكم موقعهما على البحر المتوسط، قبالة القارة الأوروبية، دولتي عبور للهجرة غير الشرعية، ويتسلل بعض المصريين إلى ليبيا عبر مناطق صحراوية حدودية، تمهيداً للتوجه إلى أوروبا من هناك نظراً لعدم إحكام القبضة الأمنية مثلما هو الحال في مصر.