ترامب يمدح أمير الكويت لكنه يغار منه لسبب غريب!

تم النشر: تم التحديث:
TRUMP
| Jonathan Ernst / Reuters

بدا الرئيس الأميركي دونالد ترامب مستمتعاً بزيارة أمير الكويت صباح الأحمد الصباح، لواشنطن ووصفه بأنه "شريك جيد" و"شخص مميز جداً". لكن بحسب مصادر لصحيفة الإندبندنت البريطانية فإن ترامب كانت لديه شكوى واحدة وهي أنه يغار من أمير الكويت لأن طائرة العاهل الكويتي أكبر من طائرته.

واشتكى ترامب إلى مجموعة من السياسيين من ولايتي نيويورك ونيوجيرسي بعد مؤتمره الصحفي مع أمير الكويت، وفقاً لما ذكرته مصادر كانت حاضرةً في الحديث لمجلة "بوليتيكو" الأميركية. واشتكى الرئيس الأميركي من أن طائرة الأمير كانت أطول من طائرته بأكثر من 100 قدم ربَّما.

طائرة ترامب من طراز "بوينغ 757-200" بها قاعة طعام، وشاشات تلفزيون كبيرة الحجم، وغرفة نوم رئيسية وأخرى للضيوف، وفقاً لـ"سي إن إن". وبها أيضاً الشعار التجاري لـ"ترامب" مطبوعاً بلون ذهبي وبحجم ضخم.

وفي أثناء مؤتمره الصحفي مع الأمير، ادَّعى ترامب أنَّ العلاقة بين الولايات المتحدة والكويت "لم تكن أبداً أقوى (من الآن)، أبداً أبداً".

وقال ترامب للصحفيين: "أمير الكويت شخص مميز جداً، عرفته على مدى السنوات الماضية في الواقع".

وتفاخر ترامب بزيادة عمليات مكافحة الإرهاب وتبادل المعلومات الاستخباراتية بين البلدين، وأشاد "بالاستثمارات الهائلة" التي ضخَّتها الكويت في الولايات المتحدة. (العديد من هذه الاستثمارات كانت بالتحديد طائرات؛ فقد باعت الولايات المتحدة مؤخراً إلى الكويت ١٠ طائرات من طراز بوينغ 777 وطائرات مقاتلة من طراز "سوبر هورنيت F / A-18" بقيمة 5 مليارات دولار).

وتحاول الكويت حالياً الوساطة في النزاع المتوتر الذي يشهده الخليج، وهو أمر حاوله وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون وفشل في المساعدة في حله. بدا ترامب داعماً للمملكة العربية السعودية في الأزمة، لكنه تحوَّل في وقت لاحق إلى دعم الجهود الدبلوماسية التي يقوم بها تيلرسون.

وأشاد ترامب بجهود الوساطة التي يبذلها الأمير في المؤتمر الصحافي، وحثَّ أعضاء مجلس التعاون الخليجي على العمل معاً من أجل التوصل إلى حل للأزمة.

وقال ترامب: "لدينا علاقات كبيرة مع كل منهم الآن. ربما أفضل مما كنا عليه في أي وقت مضى. سنحقق نجاحاً أكبر مع مجلس تعاون خليجي متحد".