لن تبقى الأسطورة عربيةً خالصةً.. ديزني "تخترع" شخصية "أمير أبيض" في فيلم "علاء الدين"!

تم النشر: تم التحديث:
PIC
social media

"علاء الدين".. إنها الأسطورة العربية الأشهر على الإطلاق، عبرت شخصياتها كل الحدود على بساط سحري وصل الشرق بالغرب.

أنتجتها "ديزني" فيلماً كرتونياً في تسعينيات القرن الماضي، فكانت النتيجة واحداً من أنجح أعمالها أداءً صوتياً ورسماً وأغاني خالدة، وأصبحت "عقربة" البلد الذي جاءت منه شخصيات ياسمين وعلاء الدين رمزاً لسحر الشرق وحكاياته الخالدة في وجدان الغرب.



لكن أبت ديزني أن تستمر فرحة جمهورها بقرار إعادة إنتاج القصة في فيلم واقعي بأبطال عرب، على رأسهم الكندي من أصول مصرية مينا مسعود في دور علاء الدين، والهولندي من أصول تونسية مروان كنزاري، فقامت باختيار ممثلة غير شرق أوسطية لدور ياسمين.

ثم قررت أخيراً "اختراع" شخصية أمير جديد لا يمت إلى القصة بصلة، ومجهول دوره في الحبكة تماماً، وهي شخصية الأمير أندريس!

الأمير الجديد حلقة ليست الأخيرة في سلسلة سياسة White Washing "تبييض الشخصيات" التي تنتهجها هوليوود، فلاعب دور الأمير أندريس هو ممثل ناشئ أبيض البشرة يدعى بيلي ماغنوسين.


ماذا يفعل أندريس في "عقربة"؟


وحدها ديزني التي تعلم إجابة هذا السؤال، فبحسب التقرير الذي انفردت بنشره The Hollywood Reporter عن الأمير الجديد، فشخصيته ودوره مجهولان تماًماً.

وإن كان من المزمع أن ينضم إلى طاقم الممثلين الذي سبق تأكيده، والذي يضم مينا مسعود في دور علاء الدين، والممثل مروان كنزاري في دور جعفر، والممثلة نعومي سكوت في دور الأميرة ياسمين، والممثل ويل سميث في دور الجني.



وكانت ديزني قد تعرضت لموجة انتقادات حادة في يوليو/تموز 2017؛ رداً على ادعاءات مخرج العمل المنتظر، البريطاني المبدع غاي ريتشي -طليق المغنية مادونا- الذي صرح بأن عملية اختيار ممثلين وممثلات شرق أوسطيين للفيلم كانت أصعب من المتوقع.

ونشرت النسخة الأميركية من موقع "هاف بوست" تقريراً، جاء فيه أن هذه التصريحات "مجرد تستُّر على احتمالية تبييض شخصيات الفيلم في المستقبل".

على أن تلك الاتهامات قد توقفت بعد أن اختارت ديزني الممثلَين مينا مسعود ومروان كنزاري للعب دوريهما في الفيلم الحي.

أما الآن، فقد عادت الحرب على ديزني… من جديد. فالشركة تواصل إعطاء جمهورها مبررات كافية لاتهامها بـ"تبييض" شخصيات أفلامها.

الانتقاد انتقل إلى تويتر؛ إذ غرَّدَ حسابٌ، يحمل اسم Geejayeff، قائلاً: "استحداث دور جديد خصيصاً لإضافة ممثل أبيض للفيلم!".



وغرَّدَ حسابٌ آخر يحمل اسم Tori يقول: "سبق أن تقبّلنا حقيقة أن ديزني (لم تتمكن من العثور) على ممثلة شرق أوسطية ملائمة لدور الأميرة ياسمين، لكن هذا يتجاوز الحد!".



وقال حسابٌ آخر، باسم DoraMilaje jan: "ها قد بدأ استطباق مدينة عقربة!".



وحسابٌ آخر يُدعى Kurtis Conner: "أنتِ في مأزق عويص يا ديزني!".