ترامب يتصل هاتفياً بأمير قطر لبحث الأزمة الخليجية.. ووزير الخارجية: لا مساس بسيادة الدوحة

تم النشر: تم التحديث:
PRINCE OF KUWAIT TRUMP
ي

أجرى الرئيس الأميركي دونالد ترامب اتصالاً هاتفياً، الخميس 7 سبتمبر/أيلول، بأمير قطر تميم بن حمد، وذلك بعد ساعات من لقائه أمير الكويت لبحث الأزمة الخليجية.

فيما قال أمير الكويت: "تلقينا جواباً قطرياً يؤكد الاستعداد لبحث المطالب الثلاثة عشر للدول العربية".

وفي وقت سابق اليوم، أبدى الرئيس الأميركي دونالد ترامب استعداده للوساطة بين السعودية والإمارات من جهة وقطر من جهة ثانية.

وأعرب ترامب، في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع الأمير الكويتي صباح جابر الأحمد الصباح، عن أمله في أن يتم حل الأزمة الخليجية في وقت قريب.


وزير خارجية قطر: لا مساس بالسيادة


من جانبه أكد وزير الخارجية القطري، محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، أمس الخميس، أن المطالب الـ 13 التي طرحتها الدول المقاطعة الأربع على الدوحة تمسّ سيادة قطر، مطالباً بالتراجع عن كل الإجراءات التي اتخذت ضد قطر.

ونقلت قناة "الجزيرة" القطرية عن الوزير أن "المطالب الـ 13 لدول الحصار تمسّ السيادة"، وشدّد على أن "الإجراءات ضد قطر يجب التراجع عنها".

وأكد الوزير أن "المطلوب أن يكون هناك مسعى لإيجاد آلية للحوار".

وذكر كذلك أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب اتصل هاتفياً بأمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، وأطلعه على نتائج قمته في واشنطن مع أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.

ووصف الوزير القطري الاتصال بين ترامب وأمير قطر بأنه كان "إيجابياً".