ترامب وسيطاً.. الرئيس الأميركي يعلن استعداده لحل الأزمة الخليجية: النزاع سيتم حله بسرعة وسهولة

تم النشر: تم التحديث:
PRINCE OF KUWAIT TRUMP
ي

اقترح الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الخميس 7 سبتمبر/أيلول، التوسط في الأزمة بين قطر وجيرانها العرب، معرباً عن اعتقاده بأن النزاع يمكن حلّه "بسهولة إلى حد ما".

وقال ترامب في مؤتمر صحفي مشترك مع أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح أنه سيكون مستعداً للقيام بدور "الوسيط".

وأضاف: "أود القيام بذلك، وأعتقد سيكون لديكم اتفاق في أسرع وقت"، وتابع: "أعتقد أنه أمر سيتم حله بسهولة الى حد ما".

وقال ترامب، لدى استقباله الأمير الكويتي، في البيت الأبيض بالعاصمة الأميركية واشنطن: "أريد فقط القول إنه شرف عظيم جداً أن استقبلك في المكتب البيضاوي".

وأشاد ترامب بالعلاقات بين البلدين، واصفاً الكويت بأنها "شريك جيد".

ولفت إلى أنه وأمير الكويت سيبحثان، خلال اجتماعهما، الأزمة الخليجية، ومبيعات الأسلحة والطائرات الأميركية للكويت، بينها طائرات "بوينغ 777" ومقاتلات "إف 18".

من جانبه، أشاد أمير الكويت، في زيارته الأولى للولايات المتحدة، بالعلاقات بين البلدين، قائلاً: "لن ننسى أبداً وقوف الولايات المتحدة إلى جانبنا بقوة خلال الغزو العراقي".

يأتي ذلك في ظل أزمة تعصف بالخليج، بدأت في 5 يونيو/حزيران الماضي، إثر قطع كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر، بدعوى دعمها للإرهاب.

من جهتها، نفت الدوحة جملة الاتهامات الموجهة إليها، وتقول إنها تواجه حملة "افتراءات" و"أكاذيب" تهدف إلى فرض "الوصاية" على قرارها الوطني.