أم بديلة "متزوجة" تحمل الطفل الثالث لكيم كارداشيان.. تعرف على مظاهر "الدلال" الذي تعيشه

تم النشر: تم التحديث:
PIC
social media

يبدو أن هناك عضواً جديداً أو عضوة في الطريق للانضمام لآل كارداشيان. فقد ذكرت مصادر مقربة من عائلة نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان وزوجها مغني الراب كانييه ويست، أن الأم البديلة التي قاما باستئجار رحمها للحصول على طفل ثالث، حامل بالفعل، وستلد "طفلة" لكارداشيان في يناير/كانون الثاني من عام 2018.



موقع TMZ أكد على أن السيدة تعتبر "اختياراً مثالياً" للقيام بمهمة حمل طفلة كارداشيان في رحمها، بعد أن تأكدت الأخيرة أن حالتها الصحية لا تتلاءم مع ظروف حمل جديد، خاصةً أنها وضعت طفلة قبل 3 سنوات وطفلاً قبل سنة.

وتتمتع هذه الأم البديلة بصحة جيدة، ما يجعل مهمة الحمل سهلة، وهي متزوجة منذ خمس سنوات وتعيش حياة مستقرة، وسبق لها أن أنجبت طفلين ذكرين، كما أنها وزوجها من أصول إفريقية مثل ويست، إضافة إلى كونها جامعية.


علاقتها بترامب


الموقع كشف معلومة عن انتماءات السيدة السياسية، قائلاً: "إنها مسجلة كمؤيدة للحزب الديمقراطي. مشيراً إلى أن "الوليدة لن تسمى إيفانكا أو ميلانيا"، على سبيل السخرية خاصة وأن ويست وزوجته ينتميان لذات الحزب.

موقع Hollywood Life ذكر بدوره أنه حصل على معلومات حصرية عن الرعاية و"الدلال"، الذي تحيط به كارداشيان الأم البديلة، ذاكراً أن مهمة شعورها بالراحة طوال الوقت هي مهمة كيم الأولى حالياً.

وقال مصدر مقرب للموقع إن كيم استأجرت عاملة مساج تجيد تقنيات تدليك الحوامل، كما وفَّرت للأم البديلة خبيرة تغذية وطباخاً خاصاً، كما أنها تعيش الآن بأسلوب الحياة الباذخة نفسه التي تحياها الأخوات كارداشيان".

وأضاف: "كيم ممتنة للمرأة، وتعتبرها فرداً من أفراد الأسرة، فوفرت لها كذلك خبيرة ماكياج، ومصففة شعر لتبقى جميلة ومشرقة".

لا تتناولي السمك والقهوة


وسبق أن نشر موقع Hollywood Reporter تقريراً عن هذا الحمل، في يوليو/تموز من عام 2017، جاء فيه أن كلاً من كانييه البالغ من العمر 40 عاماً، وزوجته البالغة من العمر 36 عاماً، توصلا لاتفاق مع صاحبة الرحم المستأجَر، تتقاضى بموجبه مبلغ 45 ألف دولار أميركي على مدى 10 أشهر، بالإضافة إلى مبلغ يصل إلى 69 ألف دولار للوكالة المنظمة لعملية الحمل والإنجاب، علماً أن صاحبة الرحم المستأجر ستتلقى 5 آلاف دولار إضافية عن الطفل الثاني.

كما ذكر أن العقد المبرم بين الأم صاحبة الرحم المستأجر والزوجين تضمَّن عدة بنود تتعلق بصحة الحامل، ومنها التوقف عن احتساء الخمور أو التدخين أو تعاطي أي نوع من المخدرات.

ولا يُسمح لها باستعمال حمامات البخار وأحواض المياه الحارَّة، أو تناول السمك النيء أو استعمال صبغة الشعر، أو تناول أكثر من مشروب يحتوي على الكافيين يومياً، بالإضافة إلى عدم تنظيف مخلفات القطط.