واحدة منها أصابت سترتها الحمراء.. مجهولون يرشقون ميركل "الخائنة" بالطماطم

تم النشر: تم التحديث:
MERKEL
DANIEL ROLAND via Getty Images

تعرَّضت المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، مساء الثلاثاء 5 سبتمبر/أيلول 2017، لرشق بالطماطم، أثناء مشاركتها في تجمع انتخابي، جنوب غربي البلاد، استعداداً للانتخابات العامة المزمع إجراؤها، في 24 سبتمبر/أيلول الجاري.

وشاركت ميركل في التجمع المذكور، باعتبارها زعيمة الحزب الديمقراطي المسيحي، أمام حشد من الجماهير في مدينة هايدلبرغ بولاية بادن-فورتمبيرغ (جنوب غرب)، بحسب مراسل الأناضول.

وأثناء إلقاء ميركل كلمة لها، رُشقت بالطماطم من وسط الحشد الجماهيري، فأصابت واحدة سترتها ذات اللون الأحمر.

ورغم الاعتداء إلا أن ميركل حافظت على رباطة جأشها، واستمرت في كلمتها وكأن شيئاً لم يحدث.

وذكرت الشرطة أن الطماطم رشقها أشخاص مجهولون، وأن الجهات المعنية تجري أعمالها للتحقق من هويتهم.

وفي الأثناء أيضاً أخذ عدد من المنتمين لأحزاب يمينية متطرفة يصيحون للتشويش على ميركل أثناء كلمتها، معربين عن غضبهم بترديد هتافات مناهضة لها ولحزبها، من قبيل "خائنة الوطن"، و"الكاذبة"، و"المنافقة".

وبحسب المنظمين، فقد شارك نحو 3 آلاف شخص في التجمع، للاستماع إلى البرنامج الانتخابي لرئيسة الحزب الديمقراطي المسيحي.

وتأمل ميركل، التي صعدت إلى السلطة عام 2005، في الفوز بولاية رابعة من أربع سنوات على رأس الحكومة، فيما يريد الاشتراكيون الديمقراطيون، بزعامة شولتز، إنهاء سيطرة الاتحاد المسيحي، على الحكومة.

وتقود المستشارة الألمانية حالياً ائتلافاً حكومياً مكوناً من الاتحاد المسيحي، والاشتراكيين الديمقراطيين.