ضع الأهداف المطاطة واحصل على إجازة.. 11 طريقة بسيطة تجعل رئيسك في العمل يحبك

تم النشر: تم التحديث:
YOUR BOSS
gradyreese via Getty Images

النجاح في الحياة المهنية يرتبط بشكل مباشر بالنجاح في العمل بشكل يومي، ولهذا عليك إقامة علاقة جيدة مع مديرك بالعمل. "الرئيس" هو الشخص الذي يتحكم في حصولك على المكافآت بمكان العمل، لذا فإنك تحتاج إلى نيل إعجابه، حسب تقرير نُشر على موقع Psychology Today.

قد تكون جودة العمل عاملاً مهمّاً لارتقائك في بيئة العمل، لكن هذا ليس كافياً، فهناك أمر آخر يجب عليك الانتباه له، وهو كسب ود رئيسك في العمل، وهذا لن يحدث إلا إذا تفهمت كيفية احترام قياداتك وكيفية التقرب إليها. يمكنك فعل ذلك في 8 خطوات يلخّصها لك هاف بوست عربي"، والتي منها معرفة تطلعاته، وإخباره بكل جديد في العمل، والاعتذار بشكل صحيح.

إذا كنت تتطلع إلى استمالتهم –ومن المرجح أن تصبح العضو المفضل لديهم في الفريق– فهناك القليل من الاستراتيجيات البسيطة التي يمكنك استخدامها في ذلك.

واستطلع موقع Business Insider الأبحاث العلمية وآراء الخبراء، وتوصَّل إلى 11 طريقة يمكن أن تساعدك في إبهار الرؤساء الكبار.


1- حاوِل حل المشاكل بنفسك


في كتابه "كيف تتوقف عن القلق وتبدأ في الحياة How to Stop Worrying and Start Living" الذي أصدره عام 1948، سرد ديل كارنيغي حكاية عن ليون شيمكين الذي شغل منصب المدير العام آنذاك بدار النشر سايمون وشوستر.

وأخبر شيمكين، كارنيغي بأنه ابتكر أسلوباً لتخفيض وقت الاجتماعات بشكل كبير؛ إذ أخبر فريقه بأنهم لن يقدموا أي مشاكل حتى يحاولوا التفكير في حلٍّ لها أولاً.

اجذب رئيسك في العمل من خلال مهاراتك في حل المشاكل (وجنِّب الجميع من سماعك وأنت تفكر في ذلك)، واطرح المُعضلات خلال الاجتماعات عندما يثبت عدم قابليتها للحل على الإطلاق.


2- أظهِر دائماً قيمتك بالنسبة للشركة


لا يرغب رئيسك في الاستماع عن الكيفية التي تريد بها الحصول على ترقية؛ لأنك ترغب في لقب وظيفي أكثر شأناً. فإذا كنت تطلب شيئاً ما -ترقية أو علاوة أو مسؤولية أكبر- فأظهِر له كيف سيستفيد من ذلك وكذلك المنظمة ككل.

وكما أخبر روبن دريك، أحد الخبراء في الاستخبارات المُضادة، موقع Business Insider، في وقت سابق، أنت دائماً بحاجة إلى أن تطرح على نفسك هذا السؤال: "كيف لي أن أُلهمهم حتى يرغبوا في بقائي بالعمل؟". ففي بعض الأحيان، لا يكفي القيام بالأعمال المميزة.

فإذا ما كنت ترغب في أن يحبك رئيسك، فستضطر إلى أن تُظهر له كيف أنك مهم للغاية في نجاحهم الشخصي ونجاح الشركة.


3- طوِّر أسلوب التواصل


ومرة أخرى، يعتبر تسهيل العمل على رئيسك جزءاً من عملك.

وكما أخبر الدكتور مايكل واتكينز مجلة هارفارد بيزنس ريفيو Harvard Business Review، يعتمد الأمر عليك في التعرف مبكراً على الكيفية التي يُفضل مديرك التواصل من خلالها. فهل يتم ذلك عن طريق تطبيق Slack؟ أو عن طريق البريد الإلكتروني؟ أو عن طريق المحادثات التي تدور وجهاً لوجه؟ وكم مرة ينبغي لك التحقق من ذلك؟

كما قال واتكينز إنه إذا كان هناك تناقض بين طريقتك وطريقة المدير في التواصل -على سبيل المثال، إذا كان أحدكم يفضل التحقق من البريد الإلكتروني مرات أكثر- فمن المهم الحديث عن ذلك صراحةً.


4- طلب النصيحة


ربما تكون حذراً عند طلب أي شيء من مديرك؛ سواء أكان يتعلق بالكيفية التي وصلوا من خلالها إلى هذه النقطة في حياتهم المهنية أو كان يتعلق باستراتيجية تسويق يعتقدون أنها الأنسب لك.

ولكن، يقترح أحد الأبحاث التي أجرتها كلية هارفارد للأعمال أن طلب النصيحة لا يجعلك تبدو غبياً، فقد يجعلك ذلك أكثر كفاءة، وهو الشكل الذي من المفترض أنك ترغب في أن يراك رئيسك بالعمل عليه.


5- الذهاب إلى العمل مبكراً


ويقترح أحد الأبحاث التي أُجريت داخل كلية مايكل فوستر للأعمال بجامعة واشنطن، أن الموظفين الذين يصلون إلى عملهم مبكراً يفهم رؤساؤهم بشكل عام أنهم يعملون وفقاً لما يمليه عليه ضميرهم بشكل أكبر ويحصلون على تقييمات أداء أعلى من الموظفين الذين يصلون في موعد متأخر عن موعد العمل.

ولا يهمنا إذا استمر هؤلاء الذين يصلون متأخرين في ذلك أم لا.

فإذا كنت تشعر بأن إنتاجيتك ستزيد من خلال عملك، بدءاً من -لنقل- الساعة 10 صباحاً حتى 6 مساء بدلاً من العمل بدءاً من 9 صباحاً حتى 5 مساء، فكِّر في عرض الموقف على مديرك ومواجهة رغبتهم في "القدوم إلى العمل مبكراً" مباشرة.


6- تدبَّر الأمور


يعتبر مصطلح "تدبُّر الأمور" من المصطلحات التي تتعلق بمعرفة الأمور التي يهتم بها رئيسك بالفعل والتأكد من الإيفاء بها.

وكما أخبر دايف كيربن، المؤسس والمدير التنفيذي لشركة البرمجيات Likable Local، موقع Business Insider في وقت سابق، "يتعلق الأمر بمساعدة مديرك؛ كي يظهر متألقاً أمام مديره أو مديرته. وفي نهاية المطاف، يؤدي ذلك إلى تثبيت أقدامك بشكل أفضل على طريق النجاح".

وينصح كيربن أيضاً بطرح الأسئلة على رئيسك مباشرةً فيما يتعلق بما هو مهم بالنسبة لهم أو محاولة التعرُّف على هذه الأمور بنفسك بشكل ذكي.


7- ضع الأهداف المطاطة


وأمضت مؤسسة زنجر فولكمان لاستشارات تنمية القيادة أكثر من 5 سنوات وهي تجمع ما يزيد على 50.000 تقييم بنظام 360 درجة لأكثر من 4000 موظف.

وطبقاً للنتائج، يوجد سلوك واحد يمكن أن يلفت الأنظار إلى الموظفين (وإلى رئيسهم وكذلك باقي العمال المشاركين): وتمثل في وضع الأهداف المطاطة.

وبمعنى آخر، كتب رؤساء زينجر فولكمان، في مجلة هارفارد بيزنس ريفيو Harvard Business Review: "وضعَ كبار الموظفين الأهداف المطاطة وحققوها، وتخطت هذه الأهداف حدود ما يعتقد الآخرون أنه ممكن".

ومن المثير للاهتمام عدم إدراك معظم الناس أن الأهداف العالية مهمة للغاية، مشيرين إلى أن وضع الأهداف المطاطة مفيد؛ نظراً إلى أنه غير متوقع.


8- الانتباه إلى التفاصيل


إذا اعتبرت نفسك من أصحاب الأفكار الصورة الشاملة، فمن الأفضل أن تبدأ في الاهتمام بالأمور الصغيرة أيضاً.

وذكر رايان هولمز، المدير التنفيذي لمنصة هوت سويت Hootsuite، في منشور له على LinkedIn أنه في شركته، "حتى الأخطاء التي تبدو بسيطة من الناحية التقنية، يمكن أن تنتهي بالتأثير على العديد من العملاء خلال فتر زمنية قصيرة. ويبدأ الموظف الذي يمكن الوثوق بأنه يعالج هذه الأخطاء البسيطة في الظهور بين الجميع".


9- قُل "شكراً"


إن التعبير عن الامتنان تجاه ملاحظات الرئيس -حتى ولو كانت سلبية- يمكن أن يُشعره بالمزيد من الاطمئنان تجاهك، حسبما ذكرت دراسة أُجريت عام 2011 من جامعة جنوب كاليفورنيا الأميركية.


10- احصل على إجازة


طبقاً لتحليل قام به موقع Oxford Economics لمشروع "الإجازة- Time Off"، من المُرجح حصول العمال الذين يأخذون إجازتهم بالكامل على ترقية أو علاوة أكثر من هؤلاء الذين يتخلون عما يزيد على 11 يوماً على الأقل من إجازتهم مدفوعة الأجر بنسبة تصل إلى 6.5%.

وبالتأكيد، لا يعني ذلك أن أخذ الإجازة يتسبب مباشرة في حصولك على ترقية، ويمكن أن يُشعر العمال الأفضل بأنهم أكثر استحقاقاً للإجازة.

ولكن، ذكر شون آتشور، المؤلف والمدير التنفيذي لشركة GoodThink، في مجلة هارفارد بيزنس ريفيو Harvard Business Review، أن هذه النتائج تشير إلى أن العمل أكثر من اللازم لا يؤدي بالضرورة إلى النجاح.

وصرحت كاتي دينيس، أحد كبار المديرين بمشروع "الإجازة- Time Off"، لصحيفة The Boston Globe، قائلةً: "لا يساعدك الوقت الإضافي الذي تمضيه في المقابلات. وهناك شيء ما يتعلق بهذا التفكير الجديد أيضاً، إذ تسمح لك الإجازات بأن تصبح أكثر إبداعاً".

من الصعب أن تتخيل عدم استحسان رئيسك في العمل إبداعك المتزايد بعد كل إجازة.


11- تحدَّثْ إلى الزملاء


لا تخفي آراءك عن شركائك في العمل.

وصرحت جينا ليونز، الرئيس والمدير الإبداعي التنفيذي لمجموعة جي كرو J.Crew Group Inc، لموقع Motto، بأنها تنصح الناس بمشاركة وجهات نظرهم: "من المستحيل أن تتعرف على النقطة التي يتوقف عندها شخص ما إذا لم يشترك في الحوار".

فلا تخف من أن تبدو كالأحمق. فكما قالت ليونز، ينبغي "ألا تخاف أبداً من أن تبوح بفكرتك؛ فلدينا جميعاً أفكار جيدة، ولدينا أيضاً أفكار سيئة".