"لدينا 10 ملايين متابع".. خدمة مشاهدة للعروض التلفزيونية للجمهور الخليجي على غرار نتفليكس.. هل تقدم محتوىً أصلياً؟

تم النشر: تم التحديث:
NETFLIX
kasinv via Getty Images

في ظل النجاح الكبير الذي تحققه نتفليكس من عرض الأفلام على الإنترنت، تحاول كثير من الشركات الناشئة والأخرى الكبيرة، مثل أمازون، المنافسة في هذه السوق الناجحة، ويبدو كما لو أنَّ خدمةً جديدة لمشاهدة الفيديو عبر الإنترنت تُطلَق كلَّ أسبوعٍ.

وينافس في هذه السوق الكبيرة شريف دهان، المدير الإقليمي لشركة Vuclip في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، والذي يعتقد أنَّ خدمة المشاهدة Viu TV التي تقدّمها شركته لديها ما يلزم لترك بصمة في المجال، وتقديم محتوى مناسب للمنطقة العربية بشكلٍ عام، ومنطقة الخليج العربي بشكلٍ خاص.

وتوجه شركة Viu، التي أُطلقت بالشرق الأوسط في فبراير/شباط 2017، وأتاحت خدماتها لدول التعاون الخليجي بجانب الأردن ومصر و22 دولة آسيوية- تركيزها على الأسواق النامية ومنطقة الشرق الأوسط، باستخدام محتوى مُختار بعناية للسوق المحلّية، بحسب موقع The National الإماراتي.

إذ يقول دهان: "إنَّ المحتوى الذي نقدمه على صلةٍ وثيقة بالمنطقة ذاتها؛ إذ صُممت قاعدة البرامج لدينا خصيصاً للخليج والقاطنين فيه. ولذا بالطبع نمتلك مكتبةً كاملة من الأفلام والمسلسلات العربية، لكنّ الأمر ذاته ينطبق على الهنود والفلبينيين، بجانب الترفيه الغربي أيضاً. وبهذا نوفّر درجة عالية من الملاءمة للسكان بأكملهم، سواءً كانوا مواطنين أو مغتربين".


كيف تجذب المشاهدين؟




netflix

تضع خدمة المشاهدة Viu TV في اعتبارها الوقائع الديموغرافية (السكانية) للأسواق المنفردة بالمنطقة، من معدلات الأمية في مناطق بعينها والتي تستوجب الدبلجة فضلاً عن الترجمة المكتوبة؛ ما يجعل المحتوى مُمكِن المشاهدة من قِبل أوسع شريحة ممكنة من المشاهدين.

كما أن الخدمة مجانية بنسبة 100%، ومدعومة باستضافة الإعلانات، ويُتاح أيضاً دفع اشتراكٍ شهري بقيمة 16.99 درهم إماراتي للمشاهدة دون إعلاناتٍ، بالإضافة لتوافر محتوى حصري للمشتركين.


ماذا تعرض؟


وبجانب المسلسلات المصرية، والسورية، والخليجية، والتونسية، يمكن للمتفرّجين العرب أيضاً مشاهدة أفلامٍ قديمة وأخرى جديدة محطِّمة شبابيك التذاكر، وأيضاً مقاطع أغاني مصوّرة مختارة لأكثر من 6 آلاف أغنية لفنّانين؛ مثل: نيكول سابا، وعمرو دياب، وحسن الشافعي، ونانسي عجرم، ورامي صبري، ومايا دياب.

ويمكن أيضاً مشاهدة محتوى من بوليوود من خلال خدمة الإنترنت، من أفلام، ومسلسلات، وأغانٍ مصوّرة يمثّل فيها نجومٍ؛ مثل: شاروخان، وسلمان خان، وكاترينا كيف، وديبيكا بادوكون، بينما يتضمّن المحتوى الغربي أفلاماً ومسلسلات أقل شهرة من الولايات المتحدة، وأوروبا، وأستراليا.


كم عدد المشتركين؟


تقول الخدمة إنَّ لديها 10 ملايين مشترك شهري فعَّال، وفي ذلك زيادة بمقدار 4 ملايين مشترك خلال الـ5 أشهر الماضية، بحسب ما نقله الموقع الإماراتي.

وعن المنافسة في هذه السوق الكبيرة، يقول دهان: "كُل يومٍ نستيقظ على خدمة مشاهدة أخرى، لكن هذا شيءٌ جيّد؛ لأنَّ الناس بدأوا باعتياد فكرة دفع المال مقابل المحتوى الجيد".


إنتاج الأعمال الفنية


وعلى غرار منافسيها الكبار، لدى Viu مجموعة مختارة من المسلسلات الأصلية من إنتاجها في أسواقها المستقرة، بحسب ما يؤكده دهان للموقع الإماراتي.

ويقول: "لا يمكنني تحديد موعدٍ محدد لبدء الإنتاج المحليّ، لكنَّه سيحدث قريباً. نحن نحاول أن نكون قريبين من السوق التي نعمل بها قدر ما نستطيع، سواء كانت تلك أسواقاً محلية أو السوق العربية ككل".

وأنهى حديثه قائلاً: "لدينا بالفعل عدد من مسلسلات شهر رمضان بالتعاون مع قنواتٍ تلفزيونية في مختلف أرجاء المنطقة، وقد ألحقناها بمكتبتنا للأفلام والمسلسلات، وستأتي المرحلة التالية وهي إنتاج محتوى عربي خاص بنا في المنطقة، موجّه إلى المنطقة، عن قريب جداً".

وكانت فيسبوك قد أطلقت، الخميس 10 أغسطس/آب 2017، منصة جديدة تسمى "مشاهدة-Watch"، مخصصة لمنافسة شركات التلفزيون وخدمات البث المباشر، مثل نتفليكس ويوتيوب.

وحددت الشركة 3 أهداف لمنصة المشاهدة، والتي ستضم المحتوى الذي تم إنشاؤه من خلال المستخدمين والمحتوى الأصلي على حد سواء، بحسب "البوابة العربية للأخبار التقنية".