إن كنت تحلم بالجلوس على مرحاض من الذهب الخالص.. شاهد كيف أصبح متاحاً لزائري هذا المتحف

تم النشر: تم التحديث:

دعا متحف سولومون آر. جوجنهايم، في نيويورك، زائريه لاستخدام مرحاض من الذهب، صممه الفنان الإيطالي ماوريتسيو كاتيلان وأطلق عليه اسم "أميركا".

إذا كنت تحلم يوماً بالجلوس على مرحاض مصنوع من الذهب الخالص، فعليك اغتنام الفرصة لاستخدام هذا المرحاض الذهبي الموجود بمتحف سولومون آر. جوجنهايم في نيويورك.

فالمرحاض الذي أُطلق عليه اسم "أميركا" من صانعه الفنان الإيطالي ماوريتسيو كاتيلان، يعمل بكفاءة كاملة ومتاح للعرض في المتحف منذ عام تقريباً، ومن المقرر رفعه في الخامس عشر من سبتمبر/أيلول الجاري.

واصطف زوار المتحف في طوابير طويلة؛ انتظاراً لدورهم في استخدام المرحاض، الذي تجاوز عدد مستخدميه حتى الآن 100 ألف زائر.

المرحاض من الذهب الخالص عيار 18 قيراطاً، وهو نسخة ذهبية من أحد الطرازات الشهيرة للمراحيض التي تصنعها شركة كولر الأميركية.

وكُتب على المرحاض من الخارج أن هذا العمل الفني يتيح للعامة استخدام منتج فاخر للغاية، يمكن أن يكون مخصصاً لواحد في المائة فقط من البشر.