نصح أميركا وانتقد الخطاب المُهين.. بوتين: شبه الجزيرة الكورية على شفير نزاع واسع.. اقترح حلاً لنزع فتيل الأزمة

تم النشر: تم التحديث:
VLADIMIR PUTIN
| ATTILA KISBENEDEK via Getty Images

عبَّر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، الجمعة 1 سبتمبر/أيلول 2017، عن قلقه من تصاعد التوتر بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية، داعياً إلى ضبط النفس والحوار؛ لتجنب "نزاع واسع" في شبه الجزيرة.

وقال بوتين في بيانٍ، نُشر قبل قمة دول "بريكس" المقررة من الثالث إلى الخامس من سبتمبر/أيلول في الصين، إن "مشاكل المنطقة يجب ألا تُحل إلا عبر الحوار المباشر بين كل الأطراف المعنيّين، دون أي شرط مسبق".

وأضاف وفق موقع روسيا اليوم"الاستفزازات والضغط والخطاب العسكري والمُهين هي طريق مسدود"، مؤكداً أن الأمل في أن "يؤدي الضغط وحده إلى وقف البرنامج النووي والباليستي لبيونغ يانغ، خطأ وغير مُجدٍ"، في إشارة منه إلى الضغط الأميركي.

ورأى الرئيس الروسي أن شبه الجزيرة الكورية تقف حالياً "على شفير نزاع واسع"، داعياً من جديد إلى دعم خارطة الطريق التي تقدمت بها موسكو وبكين لنزع فتيل الأزمة.

اقترحت موسكو وبكين مراتٍ عدة وقف التجارب النووية والباليستية الكورية الشمالية بالتزامن مع وقف المناورات العسكرية الكورية الجنوبية-الأميركية المشتركة.