حمَل قنبلةً وزنها 10 كغم وجرى 1000 متر! شاهد: شرطي ينقذ 400 طالب من الموت

تم النشر: تم التحديث:
INDIA POLICE
RBB via Getty Images

في مشهد يذكِّر ببطولات النجم الهندي الشهير أميتاب باتشان في أفلامه الكلاسيكية، تحوَّل شرطي بالهند إلى بطل، بعد التقاطه قنبلة حية بيديه العاريتين؛ لحماية 400 طالب مدرسي قبل أن تنفجر.

وركض أبهيشيك باتيل، البالغ من العمر 40 عاماً، كيلومتراً كاملاً، حاملاً جهازاً متفجراً على كتفه؛ ليبعده مسافة آمنة عن ملعب المدرسة بعد أن عُثِرَ على الجهاز في ولاية مادهيا براديش وسط الهند.

وقد خاطر الشرطي بحياته؛ ليبعد القنبلة التي تزن 10 كغم عن المدرسة، بعد علمه بعدم توافر فرقة متفجرات للتعامل الفوري مع القنبلة، حسب تقرير لصحيفة التلغراف البريطانية.

هل انفجرت؟

وتُظهِر لقطاتٌ منتشرة على الشبكات الاجتماعية باتل وهو يجري بالقنبلة التي انفجرت في وقتٍ لاحق، إلا أنَّه جرى احتواء الانفجار.

ونقلت شبكة تلفزيون نيوديلهي الهندية عن الضابط قوله: "بما أنَّها كانت منطقة سكنية ومجمعاً مدرسياً، كان هدفي الوحيد هو حمل القنبلة إلى أبعد مكان ممكن عنها".

وأضاف: "لقد تعلمنا خلال تدريبنا، أنَّه في حال انفجار قنبلة، فإنَّها تدمر نحو 500 متر من المنطقة المحيطة بها".

وقد غرد أحد مستخدمي تويتر، قائلاً :"تحياتي لرجل الشرطة أبهيشيك باتيل، الذي ركض بقنبلة تزن 10 كغم لينقذ 400 طفل في مادهيا براديش".

وقال أشوك جيهلوت، من لجنة حزب المؤتمر العام الهندي: "لقد أظهر رئيس الشرطة أبهيشيك باتل إحساساً كبيراً بالواجب والشجاعة بحمله قنبلةً عُثر عليها في المدرسة. إنَّ باتل ووحدته بكاملها، الذين هرعوا لإنقاذ الأطفال، جديرون باحتفائنا".

وغرد المطرب الهندي أبهيجيت بهاتشاريا، قائلاً: "إليكم الشرطي البطل أبهيشيك باتل الذي حمل قنبلة حية بيديه العاريتين لينقذ 400 طفل".

ويجري التحقيق في الطريقة التي وصلت بها القنبلة إلى المدرسة، فيما أشارت تقارير إلى أنَّ مصدرها قد يكون منطقة عسكرية تقع بالقرب منها.

وحصل الشرطي على مكافأة قدرها 50 ألف روبية (نحو 780 دولاراً أميركياً) على شجاعته.