على عكس الأفلام.. المرأة في المسلسلات الكوميدية بطولة ونجاح ساحق

تم النشر: تم التحديث:
PIC
social media

يحتكر الرجال في هوليوود بطولة الأفلام الكوميدية، إذ برع الرجال في تقديم هذا النوع من الأعمال الفنية وأصبحوا نجوماً بسببه؛ ما جعل المخرجين متخوفين من إسناد أدوار البطولة للنجمات؛ تجنبًا لعدم تحقيق النجاح الكافي في دور السينما.

على عكس ذلك، نجحت المرأة في تقديم الأدوار الكوميدية؛ وببطولة مطلقة من خلال المسلسلات التلفزيونية، واستمرت أدوارها في النجاح لعدة مواسم ونافست بقوة في نسب المشاهدة.

ومؤخراً أصبحت المسلسلات ذات البطولة النسائية أكثر عدداً ونجاحاً، كما خرجت النجمات من القالب الكوميدي، ليبدعن في الأدوار التاريخية، مثل مسلسل The Handmaid's Tale الذي عرض هذا العام، و الأدوار الدرامية، مثل مسلسل 13 Reasons Why.

نستعرض معاً في هذا التقرير بعض الأدوار المميزة للمرأة في المسلسلات الكوميدية، التي تحقق نجاحاً حتى الآن.


Ally McBeal






أدت الممثلة "كاليستا فولكهارت"، دور البطولة في مسلسل Ally McBeal بدءاً من عام 1997 حتى عام 2002، وحقق المسلسل نجاحاً كبيراً؛ لجمعه بين الكوميديا والقانون والدراما في علاقات الشخصيات ببعضها البعض.

تقوم "فولكهارت" بدور "آلي"، وسمي المسلسل باسم شخصيتها فهي محور الأحداث فيه. ناقش المسلسل عدة قضايا، مثل التبرع بالبويضات، والعمل في بيئة يسيطر عليها الرجال، والبحث المستميت عن الحب، ما جعله نسوياً بامتياز، وأصبحت "آلي" أكثر الشخصيات التلفزيونية النسائية إثارة للجدل في الوسط الفني.

يرى النقاد أن دور "آلي"، ساهم بشدة في تشكيل هوية المرأة العاملة في الغرب، ونظرة الآخرين لها، فهو أول مسلسل يستعرض حياة النساء خلال تلك الفترة، ويرصد حياتهن العملية في المجتمع.

فاز المسلسل بأربع جوائز جولدن جلوب، أحدها لأفضل كوميديا، وأفضل ممثلة لـ"فولكهارت"، كما حصل على جائزة الإيمي عن أفضل مسلسل كوميدي.


30 Rock






قدمت الممثلة "تينا فاي"، دور البطولة في مسلسل 30 Rock، وكتبته أيضاً، ليصبح واحداً من أشهر المسلسلات الكوميدية. عرض المسلسل عام 2006 واستمر حتى عام 2013.

تؤدي "فاي" دور "ليز ليمون"، الكاتبة الرئيسة في أحد البرامج الكوميدية، التي تحاول التأقلم مع مديرها الجديد، ونجم البرنامج في إطار كوميدي، أعجب الجمهور والنقاد بالمسلسل نظراً لفكرته الجديدة، التي تكشف كواليس صناعة البرامج الكوميدية خاصة وأن تينا فاي شاركت في كتابة البرنامج الكوميدي الأشهر SNL.

أظهر المسلسل قدرات "فاي" الكتابية الفذة، فقد استمر لمدة 7 مواسم ناجحة، وأصبحت "فاي" أيقونة كوميدية. ويبدو أن سبب نجاحها هو أنها تقوم بفعل ما تحب في الواقع وتحوله لأحداث ضمن المسلسل.

أحد الأمثلة على ذلك أنها تود أن تصبح صديقة مقربة لـ"أوبرا وينفري" في الحقيقة، لذلك استضيفت "أوبرا" كضيفة شرف في واحدة من الحلقات لتحقق حلمها بقضاء بعض الوقت معها.

فاز المسلسل بست جوائز جولدن جلوب، منها جائزة أفضل ممثلة في دور رئيس كوميدي لـ"فاي" وأفضل مسلسل، كذلك حصل على 16 جائزة إيمي، منها أفضل مسلسل كوميدي وأفضل كتابة وأفضل ممثلة لـ"فاي".


Ugly Betty






قامت الممثلة اللاتينية "أمريكا فيرارا"، بدور البطولة في مسلسل Ugly Betty الذي عرض منذ عام 2006 وحتى عام 2010. يحكي المسلسل قصة "بيتي سواريز"، التي تعمل مساعدة لمدير مجلة تهتم بالأزياء والجمال.

وافقت "فيرارا" على الدور لأنها أدركت أن الأدوار القوية للنساء اللاتينيات لا تأتي في كثير من الأحيان، إذ عادة ما تقوم الفتاة اللاتينية بدور المرأة المهاجرة التي تعاني من مشكلات، أو بدور خادمة مثلما جرت العادة، إلا أن دورها في Ugly betty كان مختلفاً.

فهي فتاة قوية تقوم برحلة لتبحث عن الجمال الداخلي، ما جعلها تقود مسيرة اللاتينيين في التمثيل التلفزيوني.

فاز المسلسل بجائزتي جولدن جلوب عن أفضل مسلسل كوميدي، ولـ"فيرارا" عن أفضل ممثلة في دور رئيس كوميدي، كما فاز بثلاث جوائز إيمي إحداها "لفيرارا" عن أفضل ممثلة.


Parks and Recreation






تؤدي الممثلة "إيمي بولر"، دور" ليزلي نوب" في مسلسل Parks and Recreation، الذي بدأ عرضه عام 2009 واستمر لمدة 7 مواسم ناجحة، تدور أحداث المسلسل في دائرة الحدائق والمنتزهات الحكومية في مدينة خيالية في ولاية إنديانا، إذ يحاول المكتب البدء في مشاريع لجعل مدينتهم أفضل.

أعجب النقاد والجمهور بالمسلسل بسبب موضوعه المختلف، فهو يقدم صورة واضحة للعمل في الدوائر الحكومية، كذلك نقدهم والسخرية من السياسة الأميركية، دور "بولر" كان ملهماً وهو ما جعلها تقبله.

فهي امرأة تبحث عن السلطة، وتحاول تحقيق أحلامها الكبيرة، ولديها أمل في التغيير، وتزامن المسلسل مع فترة الرئيس الأميركي السابق" أوباما" وبرامجه السياسية، حتى أنه استضاف زوجة الرئيس السابق "ميشيل أوباما"، في واحدة من الحلقات كضيفة شرف.

بالإضافة لدورها في بطولة العمل، شاركت إيمي في كتابة النص، وفازت بجائزة الجولدن جلوب، عن أفضل ممثلة في دور رئيس كوميدي.


New Girl






تؤدي الممثلة "زوي ديشانيل"، دور الفتاة غريبة التصرفات "جيس" في مسلسل New Girl، والتي تجبرها الظروف للانتقال للعيش مع ثلاثة رجال، لترتبط معهم بصداقة وثيقة ويساندونها طيلة الوقت.

نجح المسلسل في كسب اهتمام الجمهور نظراً لدور "جيس" غير المعتاد للفتاة الجميلة. فهي فتاة غريبة الأطوار تتعامل بصدق وصراحة مع الجميع ما يجلب لها المشكلات، كذلك تطور أحداث المسلسل وشخصية "جيس"، التي تشبه شخصية "زوي" الحقيقية، على حد قولها، ما جعل المسلسل فريداً وحيويا.

رشح المسلسل لخمس جوائز جولدن جلوب، وخمس جوائز إيمي، وعرض بدءاً من عام 2011، وينتظر محبوه ظهور موسم جديد هذا العام.


2 Broke Girls






ينتظر جمهور مسلسل 2 Broke Girls، الجزء القادم بعد خمسة مواسم ناجحة بدأت منذ عام 2011. يحكي المسلسل قصة فتاتين تعملان في مقهى، وتعانيان دوماً من الإفلاس في إطار كوميدي، وتحلمان بالبدء في عمل خاص يدر عليهما المال. المسلسل بطولة "كات دينينغز" في دور "ماكس"، و"بيث بيرز" في دور "كارولين".

يرى صناع المسلسل أن سبب نجاحه عكسه أحوال الفتيات اليوم، فأظهر فتاتين تكافحان من أجل لقمة العيش. إذ لم تسلط الأعمال التلفزيونية من قبل الضوء على الفتيات العاملات في عمر العشرين، اللواتي يجتهدن لدفع الإيجار، ومصروفات الجامعة، ما جعل الجمهور يشعر أن "ماكس" و"كارولين" تنتميان إلى عالمنا الذي نعيش فيه.

فاز المسلسل بجائزة إيمي عام 2012.


Amy Schumer: Mostly Sex Stuff






تنفرد هذه الممثلة بنجاحاتها، خاصة وأنها لم تنجح فقط في مجال المسلسلات التلفزيونية وحسب، بل نجحت قبل ذلك في تقديم فن "ستاند أب كوميدي" الذي عادة ما يبرع فيه الرجال.

في عام 2012، قدمت إيمي شويمر عرضَا أمام الجمهور يحمل عنوان Amy Schumer: Mostly Sex Stuff ، تحدثت فيه وبطريقة ساخرة عن حياتها الشخصية، وتاريخ مواعدتها للرجال، والمواقف التي تواجهها معهم لأنها ببساطة "لا تشبه الأخريات"، ولا تتمتع بجسد هوليوودي منحوت، وتأكل الطعام بشراهة، ولها متطلبات لا تخجل من البوح عنها في علاقاتها الجنسية.

نجاح الممثلة في هذا العمل فتح لها أبواب التلفزيون فقدمت Inside Amy Schumer، وفي السينما قدمت فيلم Trainwreck وهو من كتابتها أيضا عام 2015، ونجح نجاحًا كبيرًا.