الرياض تلقي القبض على "السعودي" الذي تفاخرَ بالاعتداء على العامل المصري وحرمانه من راتبه.. تفاصيل جديدة للواقعة

تم النشر: تم التحديث:
2
2

ألقت الجهات الأمنية بمنطقة نجران القبض على صاحب مقطع الفيديو الذي ظهر فيه وهو يتفاخر بطريقة تعامله مع عامل مصري طالبه بالحصول على نقود حسب ما جاء في الفيديو.

وفي التفاصيل، أوضح الناطق الإعلامي لشرطة منطقة نجران، الرائد عبدالله بن محمد العشوي، أنه بالإشارة إلى ما تمّ تداوله في مواقع التواصل الاجتماعي من مقطع فيديو مسجّل يظهر فيه شخصٌ يرتدي الزي السعودي ويتحدّث عن قيامه بحرمان وافد مصري من راتبه، ثم قيامه بضربه، فقد تمّ تحديد هويته وضبطه، وتبيّن أنه وافدٌ من جنسية عربية في العقد الثالث من العمر، دون الكشف عن هويته.

وأضاف "العشوي": "اُتخذت الإجراءات اللازمة نحوه، وتمّت إحالته إلى النيابة العامة".

وكان عددٌ من رواد الشبكات الاجتماعية قد تداولوا فيديو، قالوا حينها إنه لكفيل سعودي يروي لأصدقائه كيف تعامل مع عامل مصري، طالَبَه بالحصول على نقوده.

وفي الفيديو ظهر السعودي يتحدث في جلسة مع مجموعة من أصدقائه عن مصري يعمل معه، وقال إن المصري كانت له أموال لم يحاسبه عليها، وكان يأتيه كل يوم طالباً إياها، ويرد عليه السعودي بعدم وجود شيء له.

وتابع أن المصري قام بسبِّه في أحد الأيام، ووصفه بـ"الحيوان"، ليقوم بدوره بالإمساك به وضربه، وأخذ يكرر هذا الأمر بشكل يومي، ويفرِّغ من وقته لضرب المصري، ويتفنن في ذلك، ووصفه بـ"الملعبة".

ثم تابع أنه في أثناء ضربه دخلت يده في فم المصري، ليقوم المصري بإمساكها بأسنانه، ولم يتركها حتى أتت الشرطة، واستمر الأمر ساعة حتى استطاع إبعاد يده بمساعدة أحد العساكر، مشيراً أن الواقعة حدثت في شهر رمضان.

ورغم أن بعض المتابعين قالوا إن القصة بالفيديو من نسج الخيال لإضحاك الحضور، إلا أنه أثار حفيظة آخرين استنكروا رفض منح المصري حقوقه المادية، والتفاخر بتعذيبه بعد ذلك، مطالبين بمحاسبة السعودي الذي ظهر في الفيديو.

ولاحقاً أوضح الشخص نفسه الذي ظهر في الفيديو، أن الأمر كان مجرد مزحة مؤكداً احترامه لكل الجنسيات.