الحكم بالمؤبد على 20 شخصاً أُدينوا بـ"ارتكاب عنف" شمالي مصر

تم النشر: تم التحديث:
Y
ي

قضت محكمة مصرية، الاثنين 28 أغسطس/آب، بالسجن المؤبد 25 عاماً على 20 متهماً، إثر إدانتهم بارتكاب أعمال عنف بمحافظة البحيرة، شمالي البلاد، وفق مصدر قضائي.

وقال المصدر، في تصريحات صحفية، إن محكمة جنايات دمنهور (مركز محافظة البحيرة شمالي مصر)، قضت اليوم بالسجن 25 عاماً على 20 متهماً (9 حضوري و11 غيابي) بينهم قيادي بجماعة الإخوان أعلنت السلطات مقتله منذ 3 أشهر، إثر إدانتهم بارتكاب أعمال عنف في يونيو/حزيران 2015.

ووفق المصدر ذاته، فإن الحكم أوليّ وقابل للطعن أمام محكمة النقض (أعلى محكمة طعون بالبلاد) خلال 60 يوماً من صدور مسودة الحكم للمتهمين الحضوري.

وحال القبض على المتهمين غيابياً أو تسليم أنفسهم للسلطات تُعاد إجراءات محاكمتهم من جديد، بحسب المصدر ذاته.

وفي مايو/أيار الماضي، أعلنت وزارة الداخلية المصرية مقتل القيادي بجماعة الإخوان المسلمين حلمي أبوكاشيك -المحكوم عليه اليوم- إثر تبادل إطلاق نار بمحافظة سوهاج (جنوب).

ووجّهت النيابة المصرية للمتهمين عدة تهم بينها "مقتل شخصين، وارتكاب أعمال عنف، وحيازة مفرقعات"، وهو ما نفاه المتهمون.

وتعتبر السلطات المصرية جماعة الإخوان "تنظيماً إرهابياً"، بقرار حكومي، منذ ديسمبر/كانون الأول 2013، بعد أشهر من إطاحة الجيش بالرئيس السابق محمد مرسي (أول رئيس منتخب ديمقراطياً بالبلاد).

وتنفي جماعة الإخوان المسلمين علاقتها بأي أعمال عنف أو شغب، وأكدت مراراً التزامها بالسلمية في الاحتجاج على ما تعتبره "انقلاباً عسكرياً".