أكثر 10 مسلسلات تكلفةً في التاريخ: Game Of Thrones ليس على القمة.. والأخير أنفق 4 ملايين دولار على كل حلقة

تم النشر: تم التحديث:
S
social media

رغم النجاح المبهر والشعبية الكبيرة لمسلسل Game of Thrones، والتكلفة العالية له، وإنفاق الشركة المنتجة له الملايين على طواقم عمل مميزة من كاتب السيناريو وحتى المخرج مروراً بممثلين مميزين، واختيارهم لأماكن تصوير غير مسبوقة وملفتة -إلا إنه لايزال بعيداً عن القمة بخصوص الإنفاق الكبير على إنتاجه.

وهنا نقدم لك أكثر المسلسلات التليفزيونية تكلفةً في التاريخ:


1- ER






على الرغم من أن بداية مسلسل ER لم تكن باهظة التكلفة، إلا أن الدراما الطبية سرعان ما أصبحت ضربة كبيرة لشبكة NBC ولوحة انطلاق للنجم جورج كلوني.

بعد أن حصل المسلسل على تصنيفات قياسية في عامي 1996 و1997، كانت الشبكة حريصة على إبقاء كلوني على متنها والحفاظ على نسبة المشاهدة عالية.

وتحقيقاً لهذه الغاية، وافقت الشبكة على دفع ميزانية ضخمة قدرها 13 مليون دولار لكل حلقة. وقد كلف القرار الذي أشار إليه المطلعون على التلفزيون بأنه، "خلل تبلغ قيمته نصف مليار دولار"، إذ صرفت الشبكة مبلغاً كبيراً قدره 440 مليون دولار في عامين فقط، ولم يسفر عن نتائج أعلى.

لحسن الحظ، كان المسلسل قادر على الانتعاش من جديد مع ميزانية أقل حتى وصلت مواسمه 15 موسماً انتهت عام 2009.


2- Friends






مونيكا، وراشيل، فيبي، وجوي، وتشاندلر، وروس، هؤلاء الممثلون المميزون ساعدوا مسلسل Friends على تحقيق نجاح متصل طوال 10 أعوام.

في الفترة من 1994 إلى 2004، تم تصوير العديد من المشاهد في مقهى وشقق الشخصيات. فما الذي جعل بالضبط هذا البرنامج التلفزيوني الشعبي مكلفاً جداً؟

نتيجة لنمو ولع المشاهدين بالأصدقاء الستة أصدقاء والكيمياء المذهلة بينهما، زادت شعبية هؤلاء الستة، وهو ما جعلهم يطلبون أجوراً أعلى.

خلال الموسم الثالث، اتحد جنيفر أنيستون، وكورتيني كوكس، وليزا كودرو، ومات ليبلانك، وماثيو بيري، وديفيد شويمر معا لضمان حصولهم على أجر عادل.

وبحلول الوقت الذي تم فيه توزيع الموسم النهائي، كان كل من أعضاء الفريق يحصل على مليون دولار لكل حلقة، ما أدى إلى ارتفاع ميزانية العرض إلى 10 ملايين دولار لكل حلقة.


3- Rome






تفوقت شبكة HBO على نفسها مع مسلسل "روما".

الدراما التاريخية، التي استمرت من عام 2005 إلى 2007، حكت قصة حياة كل من الرومان اللامعين والعاديين.

لرسم صورة دقيقة وجذابة لما يتكلفه بقاء الشخص على قيد الحياة في العصر الروماني، استخدمت الشبكة أزياء مدروسة تضم تصاميم دقيقة جداً، ما أدى أوصل الميزانية لحوالي 9 ملايين دولار لكل حلقة.

وكما سمحت الميزانية الكبيرة لإضافة مشاهد تفصيلية مميزة، إلا أنها كانت أيضاً السبب وراء انتهاء المسلسل.

المديرون التنفيذيون في HBO قرروا أن يقلصوا النفقات من أجل توفير المال والحفاظ على موارد الإنتاج في إيطاليا.


4- Marco Polo






يمكن أن تكون المسلسلات الدرامية مكلفة للغاية، وهو ما ينطبق على مسلسل "ماركو بولو" الذي أنتجته شبكة نتفليكس.

بين الطاقم المعقد والأزياء الباهظة، وغيرها من المواد عالية الثمن، وصلت تكلفة المسلسل في النهاية إلى 90 مليون دولار للمسلسل المكون من 10 حلقات، وهو ما يعني أن الحلقة تكلفت تقريباً 9 ملايين دولار.

هذا يجعله واحداً من أكثر إنتاجات نتفليكس تكلفة حتى الآن.


5- Camelot






ضم هذا المسلسل فريقاً من النجوم، بما في ذلك جوزيف فينيس، وجيمي كامبل بور، وإيفا غرين، وحظي بثقة كبيرة في الفترة الأولى لما قبل عرضه.

ولكن على الرغم من حصوله على مراجعات نقدية متينة قبل إطلاقه، فإن المسلسل لم يكسب شعبية كما كان متوقعاً.

من المرجح أن المشكلة كانت مجرد مسألة توقيت سيئ، فقد نزل بعده بفترة قصيرة مسلسل Game of Thrones ولفت انتباه معظم المشاهدين الساعين للحركة والإثارة.

في نهاية المطاف، كانت التقييمات الباهتة لا تكفي لتبرير قيمة الإنتاج العالية والطواقم المكلفة والأزياء. وقررت الشركة المنتجة في نهاية المطاف إنهاء المسلسل بعد موسمه الأول، بعدما وصلت قيمة الحلقة لحوالي 7 ملايين دولار.


6- Game of Thrones






مسلسل Game of Thrones من إنتاج شبكة HBO، كلف حوالي 6 ملايين دولار للحلقة الواحدة، مع تكلفة وصلت بين 5 – 10 ملايين على الحلقة التجريبية وحدها.

كما هو الحال مع أغلبية إنتاجات HBO المميزة، لا تركز الميزانية الكبيرة على فريق الممثلين، ولكن يتم الإنفاق بسخاء على طواقم العمل المميزة ومواقع التصوير وإنتاج الصوت وغيرها.

يستند العرض الأكثر شهرة حالياً على روايات جورج مارتين الأكثر مبيعاً التي تحمل اسم A Song of Ice and Fire.

وتحكي القصة عن النضال من أجل العرش الحديدي، حيث تولد المؤامرات والشهوات في الجنوب، ويستعد الشمال لحرب كبيرة مع الموتى.


7- Frasier






بعد أن لعب دور البطولة في مسلسل Cheers، دخل كيلسي غرامر في المسلسل الجديد Frasier مع قاعدة جماهيرية صلبة وعلاقة راسخة مع شبكة NBC.

لذلك فإنه ليس من المستغرب أن راتبه بدأ عالياً واستمر في الارتفاع مع توالي نجاح الحلقات والمواسم.

وبحلول الموسم الحادي عشر والأخير من فريسير، كان غرامر يتقدم 1.6 مليون دولار لكل حلقة.

وفي الوقت نفسه، كان نجومه المشاركين يحصلون أيضاً على رواتب ضخمة في الموسم النهائي، مع ديفيد هايد بيرس الذي كسب 750 ألف دولار، وجون ماهوني الذي تقاضى 700 ألف دولار، ووجين ليفيس حوالي 367 ألف دولار.

مع ما يقارب 60% من الميزانية تذهب إلى رواتب النجوم وحدها، لا عجب أن إجمالي قيمة الإنتاج لفريزير كان حوالي 5.2 مليون دولار للحلقة الواحدة من الموسم الأخير.


8- Boardwalk Empire






شبكة HBO لم تدخر أي مصاريف على مسلسل "إمبراطورية الممشى".

كل حلقة كلفت أكثر من 5 ملايين دولار، وذلك بفضل تفاصيل الإنتاج الفخم، والتي استغرقت حوالي 15 يوماً للتصوير.


9- Deadwood






تستمر إنتاجات شبكة HBO في الظهور بهذه القائمة.

الشبكة لم تدخر أيضاً مع مسلسل Deadwood، لتصل قيمة الحلقة الواحدة 4.5 مليون دولار.


10- Lost






تكلف مسلسل Lost 4 ملايين دولار في الحلقة.

ويرجع ذلك أساساً إلى فريق العمل الكبير من الممثلين الذين بدأوا مع 70 شخصاً بالغاً وكلباً واحداً، بالإضافة إلى إطلاق النار على موقع في ولاية هاواي.

استمر هذا المسلسل من 2004 إلى 2010، ويحكي قصة مجموعة من الناس الذين نجوا من حادث تحطم طائرة عنيف وغامض، وتركهم عالقين في جزيرة. وسرعان ما أدركوا أن هناك في الجزيرة ما هو أكثر مما تلتقطه العين.