مسؤول لبناني يرجح مقتل العسكريين المختطفين لدى داعش منذ 2014

تم النشر: تم التحديث:
1
1

أعلن المدير العام للأمن العام اللبناني، ​اللواء عباس إبراهيم​، اليوم الأحد 27 أغسطس/آب 2017، استخراج رفات 6 جثث من المنطقة التي كان يسيطر عليها تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش)، مرجحاً أنها تعود لعسكريين لبنانيين كان التنظيم اختطفهم قبل 3 سنوات.

كلام إبراهيم جاء خلال تصريحات نقلتها وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية، أثناء زيارته خيمة أهالي العسكريين المخطوفين في ساحة رياض الصلح، وسط العاصمة بيروت.

وتابع إبراهيم: "يُعتقد أن الجثث تعود للعسكريين ​المخطوفين​، ومن المتوقع أن يرتفع العدد إلى 8"؛ حيث يتم التنقيب حالياً عن رفات اثنين آخرين.

وأشار إلى أنه كانت لديهم معلومات عن مقتل العسكريين اللبنانيين، منذ فبراير/شباط 2015، مضيفاً: "لكننا لم نستطع أن نؤكد ذلك".

وأضاف إبراهيم: "ننتظر نتائج اختبار ​الحمض النووي​، لنتأكد من هوية الجثث المستخرجة".

وخطف تنظيم "داعش" 9 جنود لبنانيين عام 2014، عندما اجتاح لفترة وجيزة بلدة عرسال الحدودية في شمال شرقي لبنان. ولم يُعرف بعد مصير الجندي التاسع.