ليلة حاسمة بامتياز.. أقوى الملاكمين يواجه الأكثر شعبية في تاريخ بطولة القتال.. يستلم كل واحد منهم مبلغا ضخماً مقابل النزال الكبير

تم النشر: تم التحديث:

ليلة حاسمة تنتظر النزال الأكبر بين الملاكم الأميركي فلويد مايويذر الذي لم يتكبد أي هزيمة من قبل، وبطل الفنون القتالية المختلطة الأيرلندي كونور ماكجريجور الذي يعد بين أكثر الشخصيات شعبية في تاريخ بطولة القتال المختلط.

ومقابل حضور هما"الفنون القتالية المختلطة والملاكمة" فقط سيتسلم كل واحد منهما 100 مليون دولار، في النزال الكبير المقرر السبت 26 أغسطس/آب 2017، وفق تقرير لصحيفة الغارديان.

ووفق صحيفة النهار فإن النزال سيكون الأعلى في التاريخ حيث سيحصل الفائز على مبلغ مليار دولار.

الملاكم الأميركي فلويد مايويذر حقق 26 من انتصاراته السابقة البالغة 49 بالضربة القاضية ويعد بين أفضل وأثرى الملاكمين في التاريخ.

أما الأيرلندي كونور ماكجريجور فيعد إلى جانب كونه أكثر الشخصيات شعبية في تاريخ بطولة القتال المختلط أول لاعب في التاريخ يفوز بالبطولة ضمن فئتين مختلفتين من الوزن كما أنه على قائمة أثرى الشخصيات الرياضية في العالم.

بحسب ما أشارت الغارديان البريطانية، قام بطل العالم للملاكمة فلويد مايويذر، والايرلندي الحائز على لقب بطل العالم للفنون القتالية كونور ماكجريجور بوزن نفسيهما قبل مواجهتهما الوشيكة في نزال الملاكمة للوزن المتوسط، والمقرر مساء السبت في مدينة لاس فيغاس الأميركية.

وكان ماكجريجور أوّل من يصعد على الميزان في مجمّع تي موبيل بالمدينة، وبلغ وزنه 153 رطلاً، وهو أقل من الوزن الفاصل برطلِ واحد، بينما لم يتجاوز وزن خصمه مايويذر 149.5 رطلاً.

وبدخوله تحت وزن 154 رطلاً؛ قام الأيرلندي على الفور بإسكات الشائعات– التي أطلقها مُعسكر خصمه مايويذر في المؤتمر الصحفي الختامي الذي عُقد يوم الأربعاء 23 أغسطس/آب- والتي قالت إنه يبدو كبير الحجم وقد تكون لديه مشكلة في تحقيق الوزن الذي تنص عليه شروط المسابقة.

حسب الغارديان كان ماكجريجور، البالغ من العمر 28 عاماً والذي يخوض أول مباراة ملاكمة بعد فوزه ببطولة القتال الحر في فئتين من الأوزان، الأول في دخوله إلى الساحة، حيث ظهر ببطء من الجزء الخلفي من الصالة متّشحاً بالعلم الأيرلندي بينما بُثت أغنية "Hypnotize" الشهيرة لمغني الراب الأميركي نوتوريوس بيج في القاعة، ودخل بعده مايويذر البالغ من العمر 40 عاماً، مبتسماً ومرتدياً سترة TMT البيضاء وسروالاً رمادياً، على وقع أغنية "Air Tonight" للفنان فيل كولينز.

وعندما تواجه المقاتلان بعد قيامهما بوزن نفسيهما، صرخ ماكجريجور في وجه خصمه، قبل أن يلتفت إلى الحشود ضارباً صدره، بينما كان مايويذر يمضغ علكته ويبدو غير مهتم.

واتّهم ماكجريجور مايويذر بأنه "مليءٌ بالماء" وقال "إنه في أسوأ شكل رأيته عليه في أي وقت مضى"، وأضاف أنه لم يكن لديه أي قلق بشأن الوصول إلى هدفه بالفوز.

وقال ماكجريجور الذي أشار في تقديراته أنه سيزِن نحو 170 رطلاً بحلول مساء السبت "أنا محترفٌ، أنا أحقق الوزن المطلوب" وأضاف أن "الأمر متعلّقٌ بالتضحيات، والتفاني. أنه التركيز. سأفعل ذلك وهذا كل ما في الأمر، لقد قمت بالعمل مثلما بإمكان الجميع أن يروا. أنا مستعدٌ".
وتابع قائلاً "أنا سأكون أكبر منه بكثير في ليلة القتال".

أما خصمه مايويذر، فقال في لقاء منفصل و فق الغارديان "لقد كنت هنا من قبل. أعرف ماذا يتطلّب الأمر، وما يكون عليه نزالٌ بهذا الحجم".

وعِندما سُئل عن قراره بالحضور إلى اللقاء بينما يقل وزنه أربعة أرطال ونصف عن الحد الأدنى لفئة الوزن الخفيف، كان مايويذر صارماً في وجهة نظره؛ حيث قال "الوزن لا يربح النزالات، القتال يربحها"، وأضاف "إن المباراة لن تمضي بعيداً... تذكروا كلماتي".

و لا تخفي شركات المراهنات في لاس فيغاس آمالها في خروج الملاكم الاميركي فلويد مايويذرفائزا على بطل الفنون القتالية الايرلندي كونور ماكغريغور في نزالهما المرتقب السبت، والا ستكون العواقب وخيمة على حساباتها.