هل فرّت رئيسة وزراء تايلاند إلى دبي هرباً من المحاكمة؟.. تواجه حكماً بالسجن 10 سنوات

تم النشر: تم التحديث:
YINGLUCK SHINAWATRA
Athit Perawongmetha / Reuters

قال مسؤولون كبار في حزب رئيسة الوزراء التايلاندية السابقة ينجلوك شيناواترا، اليوم السبت 26 أغسطس/ آب 2017 إنها فرت إلى دبي، وذلك بعد يوم من تغيبها عن جلسة محاكمة تتهم فيها بالإهمال وتواجه حكما بالسجن قد يصل إلى عشر سنوات.

وقال مصدر في حزب بويا تاي (من أجل التايلانديين) إن رئيسة الوزراء السابقة غادرت تايلاند الأسبوع الماضي إلى سنغافورة ومنها سافرت جواً إلى دبي حيث يملك شقيقها رئيس الوزراء السابق تاكسين شيناواترا منزلاً. ويعيش تاكسين في منفى اختياري تجنباً لحكم بالسجن في تهم فساد صدر في حقه عام 2008.

وقال عضو كبير في حزب بويا تاي طلب عدم نشر اسمه لأنه غير مصرح له بالحديث لوسائل الإعلام: "لقد سمعنا بأنها ذهبت إلى كمبوديا ومنها إلى سنغافورة حيث سافرت من هناك جوا إلى دبي. لقد وصلت بسلام إلى هناك".

وقال نائب رئيس الشرطة الوطنية الجنرال سريفار رانجسبراهمانكل إن الشرطة لم ترصد خروج ينجلوك من البلاد وإنها تتابع التطورات عن كثب.

وذكرت وكالة رويترز أن حراس الأمن أوقفوا مراسلها على بوابة مجمع إمارات هيلز الخاص في دبي حيث يملك رئيس الوزراء الأسبق تاكسين منزلا.

ولم يستجب متحدث باسم تاكسين في دبي لمحاولات رويترز للتواصل مع تاكسين، كما لم يصدر عن الإمارات أي تأكيد رسمي.