ابتسم لهم القدر بعد حزن طويل.. تركيا تتصل هاتفياً بمئات اللاجئين السوريين لإعطائهم جنسية البلاد

تم النشر: تم التحديث:
SYRIAN TEACHER TURKEY
Anadolu Agency via Getty Images

دعت وزارة الداخلية التركية المعلمين العاملين في مراكز التدريب المؤقتة لتقديم وثائقهم للحصول على الجنسية التركية.

ووفقاً لقرار الإدارة العامة للهجرة في وزارة الداخلية التركية، تم الاتصال بمعلمين سوريين يعملون في 433 مركزاً تعليمياً مؤقتاً في جميع المحافظات التركية.

وبحسب صحيفة "يني شفق" التركية، قامت مديريات الأمن الواقعة في 81 ولاية تركية بفحص وثائق وملفات المعلمين وأرسلت الملفات التي رأتها مناسبة للحصول على الجنسية التركية إلى وزارة الداخلية.

وهذه هي المجموعة الأولى من المعلمين السوريين الذين تم اختيارهم للحصول على الجنسية التركية وبالطريقة ذاتها سوف يتم إختيار الأطباء والمهندسين وغيرهم من أصحاب الوظائف المعروفين بذوي "الياقات البيضاء".

وصرح رئيس جمعية التضامن مع اللاجئين السوريين، محمد صالح علي، بأنه تم الاتصال بالمعلمين في ولاية إزمير وأخذت بصمات أصابعهم؛ لإكمال إجراءاتهم للحصول على الجنسية التركية، وقال: "تم إخبار المعلمين بأنه في غضون بضعة أشهر سيحصلون على الهوية التركية، وما زالت عمليات التجنيس مستمرة لأصحاب المهن مثل المهندسين والأطباء".

وبعد الحرب الواقعة في سوريا، لجأ إلى تركيا ما يقارب 3 ملايين لاجئ سوري، تم تجنيس 7 آلاف من أصحاب المهن المختلفة، حيث كانت الأولوية للمعلمين العاملين في مراكز التدريب المؤقتة لتعليم الأطفال السوريين اللاجئين.