اليابان تلجأ إلى الروبوت بديلاً للكهنة البوذيين في الجنائز (صور)

تم النشر: تم التحديث:
ROBOT BUDDHIST PRIEST OF JAPAN
Kim Kyung Hoon / Reuters

أماطت شركة سوفتبانك اليابانية، المصنِّعة للروبوت (بيبر) اللثامَ عن خدمة جديدة لإنسانها الآلي، وهي القيام بدور كاهن بوذي يمكن استئجاره في الجنائز.

وردَّد الروبوت خلال مراسم الكشف عنه، الأربعاء 23 أغسطس/آب 2017، بمعرض لصناعة الجنائز في طوكيو، ردَّد نصوصاً بوذية بصوت إلكتروني، فيما كان يطرق طبلة.

robot buddhist priest of japan

وأعدت شركة (نيسي إيكو) برمجيات النصوص التي يرددها الروبوت، الذي أعلنت عنه شركة سوفتبانك غروب عام 2014.

وقال ميتشيو إينامورا، المستشار التنفيذي لشركة (نيسي)، بحسب "رويترز" إنه مع كبر سن اليابانيين وتراجع عددهم يحصل الكثير من الكهنة البوذيين على دعم مالي أقل من مجتمعاتهم، مما يدفع بعضهم إلى العمل لوقت إضافي، إلى جانب واجباتهم الدينية.

robot buddhist priest of japan

وأضاف أن الروبوت الجنائزي قد يقوم بدور الكاهن عندما يكون غير متوفر. كما تصل تكلفة الروبوت إلى 50 ألف ين (حوالي 450 دولاراً) في الجنازة، مقابل أكثر من 240 ألف ين (2200 دولار) يتقاضاها الكاهن البشري.

robot buddhist priest of japan

وقال تيتسوجي ماتسو، وهو كاهن بوذي، إنه جاء إلى المعرض ليرى إن كان بمقدور الروبوت (بيبر) "أن يضفي طابع القلب على الآلة لأنني أرى أن القلب هو أساس الدين".