معتقدات توم كروز الدينية تمنعه من علاج كاحله المكسور.. لن يخدر قدمه حتى لو آلمته

تم النشر: تم التحديث:
TOM CRUISE
Donna Ward via Getty Images

يرفض الممثل الأميركي توم كروز علاج كاحله المصاب في أثناء تصويره فيلم Mission Impossible 6؛ وذلك بسبب "الكنيسة السيانتولوجية".

وحسب ما نقله موقع Celebrity Insider عن أحد العاملين، يرفض كروز استخدام أي مواد مخدرة حتى لو كانت مسكِّنة للألم لعلاج قدمه المُتضرِّرة، فيما يؤمن بأن "السيانتولوجيا" ستعالجه.

في حين تابع الموقع المهتم بأخبار المشاهير: "وفقاً للكنيسة التي يؤمن بها كروز، حين يحدث أمرٌ مماثلٌ فهذا يعني أن عضو الطائفة الدينية متصلٌ بـ(شخصيةٍ قمعية)، أي عضو سابق في الطائفة أو شخص ضدها".

وقال المصدر مُفسِّراً: "في حالة توم، لديه عدد من الأشخاص (القمعيين) في حياته، مثل زوجته السابقة نيكول كيدمان، وكيتي هولمز، اللتين كانتا كاثوليكيَّتَين وتركتا الكنيسة".

وأضاف أن ابنته سوري قد تُشكِّل مشكلةً أكبر؛ إذ يُزعَم أنه لم يرها منذ 3 أعوام، والتي أشار الموقع إلى أنه لم يرسل إليها هدية عيد مولدها العام الماضي للأسباب نفسها.

وكان النجم قد احتاج إلى إجراء عمليةٍ جراحيةٍ بعد أن كسر كاحله في أثناء تصوير لقطة من لقطات الفيلم في لندن، الأحد 13 أغسطس/آب 2017؛ إذ كان يقفز من بنايةٍ لأخرى حين وَقَعَ الحادث.

وقد نشرت صحيفة Daily Mail البريطانية فيديو يُظهِر الممثل القدير، الذي يبلغ من العمر 55 عاماً، وهو يقفز قفزةً عملاقة، محاولاً الوصول إلى سطح مبنى، وجسمه مربوط بحبل، لكنه يفشل في محاولته ويرتطم بجانب المبنى.





وبعد الارتطام، يظهر توم في الفيديو وهو يعرج ويسقط على ركبتيه، قبل أن يمسك برجليه ويظهر الألم على وجهه، ثم يساعده متخصصو المشاهِد الخطرة المحترفون على الخروج من موقع التصوير.