يتحملون أعباء 11 يوماً إضافياً.. سعوديون يناشدون الملك إعادة صرف الرواتب وفقاً للتقويم الهجري

تم النشر: تم التحديث:
SAUDI
oneinchpunch via Getty Images

عاد اليوم، الإثنين 21 أغسطس/آب 2017، النقاش بين السعوديين على تويتر عن صرف الرواتب اعتماداً على الأشهر الشمسية.

وطرح عدد من المغردين الموضوع للنقاش من جديد عبر هاشتاغ #أعيدو_النظر_في_مواعيد_الرواتب، والذي أضافوا عليه أكثر من 1000 تغريدة منذ صباح اليوم.

واستنكر المواطنون نظام الأشهر التي تعتمد الأبراج الشمسية، معتبرين أن النظام الجديد يجحف بحقهم، إذ إن مجموع الرواتب هو 11 راتباً في السنة، في حين أن التزاماتهم ظلت على نفس التقويم.

وناشد عدد من المغردين الملك سلمان للتدخل وإعادة نظام الرواتب إلى التقويم الهجري.



ورأى عدد من المحتجين أن قرار تحويل الرواتب من التاريخ الهجري إلى الأبراج "لا يناسب السعوديين ولا مناسباتهم".

وعاد الحديث عن الموضوع من جديد، بعد أن تقرَّر تنفيذه ابتداء من شهر، أكتوبر/تشرين الأول 2016، وفق وزارة المالية. بمناسبة عيد الأضحى المقبل، في أول أيام سبتمبر/أيلول 2017، واستعداد السعوديين له.

















وكان الدكتور خالد الزعاق عضو الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك الفكرة، قال إن الرواتب ثابتة برقم يوم محدد في كل شهر"يعني تاريخ استلام الراتب في يناير سيكون ثابتا في كل سنة؛وهكذا على بقية الشهور"



وأضاف عبر حسابه بتويتر " ‏البروج الشمسية هي محطات تستريح بها الشمس أثناء رحلتها السنوية وعددها أثنى عشر برجا ومقسمة إلى ستة بروج شمالية وستة بروج جنوبية، وبداية دخول الشمس للبرج له تاريخ متوافق مع الشهر الميلادي الموافق له وبما أن بدايتهما مختلفة فيكون رقم اليوم في الميلادي مختلف من شهر لآخر".

وقال إن طول الشهر البرجي ثلاثين أو واحد وثلاثين يوما وطول الشهر القمري تسع وعشرين أو ثلاثين يوما وعليه يكون الفارق بين سنتيهما إحدى عشر يوما تقريبا.