معلومات جديدة عن الشاب العربي الذي نفَّذ عملية الطعن في فنلندا وقتل امرأتين

تم النشر: تم التحديث:
FINLAND
VESA MOILANEN via Getty Images

أفادت الشرطة الفنلندية، السبت 19 أغسطس/آب 2017، أن المغربي المشتبه به بقتل شخصين وإصابة 8 آخرين في عملية طعن في فنلندا كان طالب لجوء، استهدف النساء في اعتدائه.

وقالت مديرة المكتب الوطني للتحقيقات في فنلندا، كريستا غانروث، للصحفيين: "نعتقد أن المهاجم استهدف النساء تحديداً، وأن الرجال أصيبوا بعدما حاولوا الدفاع عن النساء".

وأعلنت الشرطة أن امرأتين فنلنديتين قُتلتا في اعتداء يوم الجمعة. وأضافت أن معظم الجرحى الثمانية هم نساء.

وصرحت غانروث أن "رجلاً أصيب أثناء محاولته مساعدة إحدى الضحايا، فيما حاول آخر السيطرة على المهاجم".

وأفادت السلطات أن بين الجرحى ثلاثة رجال، هم إيطالي وبريطاني وسويدي.

وأطلقت الشرطة النار على المشتبه به الذي كان يحمل سكيناً وأصابته بجروح، حيث اعتقلته بعد دقائق من عملية الطعن التي وقعت بعد الظهر في ساحة سوق توركو المزدحم، في جنوب غربي فنلندا.

وعرفت الشرطة المهاجم على أنه مغربي يبلغ من العمر 18 عاماً، مشيرة إلى أنه وصل إلى فنلندا مطلع 2016، حيث قدَّم طلباً للجوء.