باتريس إيفرا لاعب فرنسا الدولي متحدثاً عن الإسلام: أنتم لا تعلمون شيئاً عن هذا الدين الجميل (فيديو)

تم النشر: تم التحديث:

أدان لاعب كرة القدم الفرنسي باتريس إيفرا، نجم منتخب بلاده وفريق مارسيليا، الهجوم الذي وقع في برشلونة الإسبانية مؤخراً وهجمات إرهابية أخرى، ورفض في الوقت نفسه إلصاق أي تهمة تتعلق بتلك الهجمات بالإسلام.

وأردف قائلاً: "الوقت ليس مواتياً لنعيش في خوف أو في كراهية.. وأعلم ما يقوله البعض عن أنه الإسلام أو إنهم المسلمون.. أنتم لا تعلمون شيئاً عن هذا الدين.. هذا الدين الجميل".

وقال إيفرا (36 عاماً) في مقطع فيديو عبر موقع يوتيوب: "سئمت من مشاهدة مناظر مرعبة في برشلونة ومدن أخرى"، وأضاف موجهاً حديثه لمن يقومون بأعمال إرهابية: "امنحوني سبباً واحداً يدفعكم لقتل أشخاص أبرياء".

ودعا قادة العالم إلى ضرورة إيجاد حل لظاهرة الإرهاب قائلاً: "أنا لاعب كرة، لست سياسياً أو رئيساً ومن ثم لا يمكنني أن أحكم على شيء.. لكن علينا أن نقدم حلاً لوقف ذلك".

وكانت شاحنة صغيرة قد دهست الخميس الماضي عشرات المارة في منطقة سياحية شهيرة وسط برشلونة، ما أسفر عن مقتل 14 وإصابة نحو 100 آخرين.

وبعدها بساعات وقعت حادثة دهس أخرى في مدينة كامبريلس، جنوبي برشلونة، وأدت إلى وقوع 6 جرحى بينهم شرطي، قبل الإعلان عن وفاة امرأة من بين الجرحى.

وتبنى تنظيم "داعش" الإرهابي، هجوم الدهس الأول، في حين لا تزال تفاصيل الأحداث غير واضحة تماماً، وسط عملية أمنية مكثفة بالعاصمة الكاتالونية.