ترامب يشيد بالقرار "الحكيم والعقلاني" لزعيم كوريا الشمالية.. فماذا فعل لينال إعجابه؟

تم النشر: تم التحديث:
TRUMP
| Kevin Lamarque / Reuters

أشاد الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، الأربعاء 16 أغسطس/آب 2017، بالقرار "الحكيم والعقلاني" للزعيم الكوري الشمالي، كيم جونغ أون، الذي أعلن أنه سيجمد مشروع إطلاق صواريخ تسقط قرب جزيرة "غوام"، التابعة للأراضي الأميركية.

وكتب ترامب، في تغريدة من نيويورك حيث يمضي بضعة أيام: "اتخذ كيم جونغ أون الكوري الشمالي قراراً حكيماً جداً وعقلانياً جداً"، مضيفاً أن "البديل سيكون كارثياً وغير مقبول".

وشهدت شبه الجزيرة الكورية تصعيداً حاداً للتوتر في الأسابيع الماضية، بعد نجاح تجربتين نفذتهما كوريا الشمالية لصاروخين باليستيَّين عابرَين للقارات، في انتهاك للحظر الدولي، وهما قادرَان -بحسب الخبراء- على بلوغ الساحل الغربي، وربما الساحل الشرقي، للولايات المتحدة.

وردَّ ترامب على التجربتين اللتين شكَّلتا استفزازاً بالنسبة إلى واشنطن، بنبرة شديدة، متوعداً الرد "بالنار والغضب" على نظام كيم جونغ أون، في إشارة إلى قوة الترسانة الأميركية.

وتضاعفت حدة التوتر عند إعلان الجيش الكوري الشمالي أنه يخطط لإطلاق 4 صواريخ متوسطة المدى فوق اليابان تجاه "غوام" الصغيرة التابعة للأراضي الأميركية في المحيط الهادئ والتي تستقبل قاعدة جوية استراتيجية لعمليات واشنطن في المنطقة.

لكن كيم هدأ الوضع، الثلاثاء، بإعلان أنه سيجمِّد خطته؛ كي "يراقب فترةً أطول بقليلٍ، السلوك الجنوني والأحمق لليانكيز"، قبل أن يصدر أي أمر بالتنفيذ.

ولاحقاً، أكد وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون، أن بلاده لا تزال مستعدة للحوار مع كوريا الشمالية بشروط.