مِمثلة بريطانية تمازح السعوديين بشأن زيارة بلادهم ففاجأتها ردود أفعالهم.. هكذا علقت الفنانة الشقراء

تم النشر: تم التحديث:
PIC
social media

مجرد مزحة بسيطة وجهتها الممثلة البريطانية واليس داي لمعجبيها السعوديين، خلقت ردود فعل واسعة فاجأت النجمة الشقراء حتى وصل بها الأمر أنها تفكر في تعلم اللغة العربية.

وقد بدأ الأمر كله باستبيان نشرته واليس داي نجمة مسلسل Krypton الأميركي تطلب فيه من معجبيها تخمين المكان الذي ستتوجه إليه، وكانت السعودية من بين الخيارات، إذ يبدو أنها تقصد ممازحة معجبيها من المملكة .

نتيجة الاستبيان أن خمَّن عدد هائل بنسبة 86% من إجمالي 75 و219 مصوتاً أنَّ الممثلة ذات الـ 22 عامًا، ستسافر إلى المملكة السعودية، مع مئات التعليقات على تغريدات واليس من مستخدمي تويتر السعوديين يقنعونها بزيارة المملكة.

وكعادة مستخدمي موقع تويتر الذين يتسمون بالحماسة المفرطة، لم يتوقَّف المعجبون السعوديون عن إبداء حماسهتم تجاه هذا الخبر وألحَّوا عليها أن تقوم بهذه الرحلة.

وفي حين بدا أنَّ النجمة البريطانية لم تكن تنوي الذهاب بالفعل إلى المملكة، اجتاح السعوديون حساب واليس على تويتر ورصد موقع Step Feed تعليقات الجمهور الذي رحّب ورتّب جدول زيارتها، بل واقترحوا عليها تعلُّم اللغة العربية.



وظهر بوضوح كرم ضيافة السعوديين

فقد علَّق حساب باسم ccbb: "مرحباً بكِ في المملكة السعودية".

ونشر حساب باسم spiriteviil مقطع فيديو مع تعليق: "تعالِي إلى المملكة السعودية فنحن نعيش في عام 3017، بينما أنتم تعيشون في عام 2017.



وقال آخر "لأنَّه لا توجد حفلات مثل الحفلات الخليجية".

نشرت sararoqe مقطع فيديو مع تعليق: "لدينا حفلة هنا، تعالِي إلى السعودية".



"يلا، من فضلك"

وقال حساب يحمل اسم رائد: "السعوديه عندنا قهوة عربية وتمر من القصيم، ويلا من فضلك"



من يمكنه إنكار مدى إغراء الصورة؟



ولكن لماذا لم يكن البعض متحمسين لخبر زيارتها؟

فقد نشر حساب آخر مقطع فيديو مبدياً صدمته من الأمر. وتساءل: "السعودية؟؟؟".



وتوالت نظريات المؤامرة.

إذ تعتقد مستخدمة أخرى لتويتر تحمل اسم "شويق" أنَّ واليس لن تكن مهتمة بزيارة المملكة السعودية إلا لسبيين: إما بسبب أنَّ حسابها قد تعرض للاختراق، أو لأنَّها تواعد سعودياً.


هكذا عرض الرجال السعوديون خدماتهم


لكنَّ السعوديين أصيبوا بالإحباط؛ فقد اتضح أنَّ الممثلة كانت في الحقيقة مسافرةً إلى مدينة لوس أنجلوس الأميركية.

غير أنَّ حماسة السعوديين يبدو أنها أشعرت واليس بأنها بحاجة لتعلُّم اللغة العربية.

فقد قالت على حسابها: "إنَّني أريد حقاً أن أتعلَّم العربية".


فوضى أم تألق


وأضفى السعوديون تألقاً على حساب ويليس على تويتر.

تساءلت ويليس على حسابها: "كيف أصبح حسابي على تويتر متألقاً الآن أكثر من حسابي على إنستغرام؟".



ولتمازح معجبيها في السعودية، نشرت واليس تغريدتها مُظهِرةً أنَّ موقعها في "المملكة السعودية"، مع أنَّها توجد بالولايات المتحدة حالياً.

الجدير بالذكر أن الممثلة بدأت حياتها كعارضة أزياء في نيويوركن، ثم بدأت مشوارها الفني عام 2012، بعد أن شاركت في مسلسلHollyoaks ثم في فيلم مستقل The Boy with the Thorn in His Side.