"بحثاً عن الأمان".. كلابٌ تعبر الحدود السورية إلى تركيا هرباً من الحرب

تم النشر: تم التحديث:
FG
sm

شهدت مدينة جيلان بينار الواقعة جنوب شرق تركيا على الحدود السورية، ظاهرة عبور الكلاب الضالة للحدود إليها هرباً من الحرب الدائرة في سوريا، وبحثاً عن ملجأ آمن على الأراضي التركية.

وأنشأت بلدية المدينة فريقاً خاصاً لتلبية احتياجات الكلاب "اللاجئة"، ونقلها إلى مأوى خاصة بالحيوانات الضالة، كما أخذت بالتنسيق مع مديرية الشؤون الصحية التدابير اللازمة، خوفاً من إلحاق الضرر ومهاجمة سكان المدينة، حسب موقع سي إن إن ترك.

sdg

وقال نائب رئيس بلدية المدينة محمد ألتون "نظراً لقانون 5199 لحماية ورعاية الحيوانات فإنه سيتم تأمين ملاجئ ووحدات تأهيل الحيوانات من كلاب وقطط الشوارع وسنقدم الرعاية الكاملة وتلبية كافة احتياجاتهم".

sd

ونبه ألتون أصحاب الحيوانات الأليفة إلى ضرورة تطعيم منتظم لها، وأكد للمواطنين إمكانية التواصل مع الفريق أو الجهات المختصة في حال رؤية حيوانات ضالة متجولة في شوارع المدينة.

ds