طائرة إيرانية بلا طيار تقترب من حاملة طائرات أميركية.. كيف تعاملت القوات المرابطة في الخليج؟

تم النشر: تم التحديث:
IRANIAN DRONE AIRCRAFT IN THE GULF
sociaal

حلَّقت طائرة إيرانية من دون طيار، لا تستخدم أي إضاءة، على مقربة من حاملة طائرات أميركية في الخليج، بحسب ما أفاد به متحدث باسم البحرية الأميركية، واصفاً الحادثة بـ"غير الآمنة".

وأفاد المتحدث باسم البحرية الأميركية، اللفتنانت إيان ماكونوغي، في بيان، بأن الطائرة الإيرانية المسيَّرة حلَّقت ليل الأحد على بُعد 300 متر من مقاتلات على متن حاملة الطائرات "يو إس إس نيميتز" التي تقوم بعمليات في المياه الدولية.

وقال إن الطائرة الإيرانية تجاهلت الدعوات المتكررة لها، عبر الاتصالات اللاسلكية، للابتعاد ولم تستخدم أي أضواء للملاحة الجوية، فيما اقتربت بشكل كبير من "نيميتز" والأسطول البحري المرافق لها.

وأضاف ماكونوغي أن عدم استخدام الإضاءة المعتادة والمفروضة للملاحة الليلية، "تسبب في وضع خطير مع إمكانية وقوع اصطدام"، حيث خرقت الطائرة الإيرانية معايير وقوانين الملاحة الدولية.

وتأتي الحادثة بعدما حلَّقت طائرة إيرانية من دون طيار على مسافة 30 متراً من مقاتلة من طراز "إف/إيه-18 إيه سوبر هورنيت" تابعة لقوات البحرية الأميركية، كانت تحاول الهبوط على "نيميتز" في الثامن من أغسطس/آب.

واضطرت المقاتلة الأميركية حينها إلى المناورة؛ لتجنب التصادم.