(فيديو) استطلاع: أكثر من 60% من الأميركيين لا يعرفون أين تقع كوريا الشمالية!

تم النشر: تم التحديث:
Y
ي

رغم التصعيد المتواصل بين الولايات المتحدة الأميركية وكوريا الشمالية، وإسهاب وسائل الإعلام الأميركية في متابعته والتعليق عليه وشرح أسبابه ومسبباته وتداعياته، فإن كثيراً من الأميركيين غير قادرين على تحديد موقع هذا البلد في الخارطة.

هذا ما توصل إليه الإعلامي التلفزيوني الساخر جيمي كيمل، صاحب البرنامج الشهير في قناة "إي بي سي" التلفزيونية الأميركية المسمى "جيمي كيمل لايف".

نزل جيمي إلى شارع هوليوود في مدينة لوس أنجلوس. ووضع خارطة كبيرة للعالم طالباً من المارة تحديد موقع كوريا الشمالية فيها. فاتضح أن نسبة كبيرة من المارة غير قادرة على تحديد الموقع.

كل ما في الأمر أن الذين طُلب منهم هذا الطلب ذكروا أن كوريا الشمالية تقع قريباً من شمال كوريا الجنوبية، وأنه على الولايات المتحدة الأميركية أن تكون حازمة في موقفها تجاه لغة التهديد والوعيد التي يأنس إليها زعيم كوريا الشمالية جيم جونغ أون.

ومن جهة أخرى تبين وفي استطلاع آخر تبين أن ثلثي الشعب الأميركي لا يعرفون أين تقع كوريا الشمالية ولا يستطيعون تحديد مكانها على الخارطة، حيث أجرت شركة "مورننغ كونسالت" مسحاً ونشره العديد من الصحف الأميركية، وخلص إلى أن 36% فقط من الأميركيين هم مَن تمكنوا مِن تحديد موقع كوريا الشمالية على الخارطة، بينما لم يتمكن 64% من المواطنين في الولايات المتحدة، أي نحو الثلثين من معرفة أين تقع كوريا الشمالية التي تهددهم بالقصف، وتتبادل الاتهامات والتهديدات والتصريحات النارية مع رئيسهم دونالد ترامب.

تجدر الإشارة إلى أن مؤسسة "ناشيونال جيوغرافيك" الأميركية كانت قد اختبرت مراراً عديدة ثقافة الأميركيين في المعارف الجغرافية فخلصت إلى أنها ضعيفة جداً، رغم أن أفضل الجامعات العالمية موجودة في الولايات المتحدة الأميركية.