صدق أو لا تصدق: يمكنك شراء أزياء Game of Thrones من IKEA!!!

تم النشر: تم التحديث:
JON SNOW IKEA
HuffPost Arabi

يبدو أن بعض العباءات المعروضة في مسلسل Game of Thrones، المستوحى من القصص التاريخية والأساطير القديمة، مشتراة من مصدر عصري؛ بل من اسم تجاري يعد نموذجاً للحياة الحديثة المناقضة تماماً لما يمثله المسلسل.

بالتأكيد، إنها مفاجأة لمتابعي ومحبي المسلسل الذين يتوقعون أن مصممي الأزياء يجوبون حواري مدن عريقة بحثاً عن أزياء عتيقة تتناسب مع عملهم، أو أنهم يصممونها بأنفسهم في استديوهات خاصة تستوحي أفكارها من كتب التاريخ وصور الشخصيات الخرافية.

قد يكونون يفعلون ذلك بالفعل، إلا أنه إذا كان العمل في تصميم أزياء العروض التلفزيونية وظيفة هائلة ومرهقة- فإن الأمر يصبح أسوأ في حالة مسلسل مثل Game of Thrones ؛ إذ يكون هؤلاء المصممون مسؤولين عن الملابس التي يرتديها مئات ومئات من الأشخاص في كل موسم.



pic

ففي مسلسل بطاقم عمل كبير كما هو الحال بمسلسل Game of Thrones، الذي يمتلك كلا العنصرين، التاريخي والفانتازيا، تكون الوظيفة شديدة الضخامة؛ ولذا عليهم أن يكونوا مبتكرين ومتنوعين في مصادر عملهم، وهكذا وصل بهم الحال، في إطار بحثهم المحموم عن التنوع، أنهم لجأوا إلى شراء سجاد من إيكيا -أكبر شركة أثاث في العالم- لصنع عباءات حرّاس الليل بالمسلسل.

وحسبما ذكر موقع Buzz Feed مؤخراً، تحدثت ميشيل كلابتون، مصممة الأزياء للمواسم الخمسة الأولى- بمتحف "غيتي" في لوس أنجلوس، العام الماضي 2017. وخلال محاضرتها، أطلقت اعترافاً مدهشاً تسبب في ارتفاع ضحكات الجمهور؛ إذ كشفت أن العباءات التي يرتديها حراس الليل مصنوعة من سجاد ابتيع من إيكيا، أكبر شركة أثاث في العالم حسب تقرير لموقع Screen Rant.



pic


آلاف الأشخاص




pic


ويتوجب على طاقم أزياء مسلسل "صراع العروش" أن يوفروا ملابس لأشخاص يتجاوز عددهم العدد الذي تعمل من أجله معظم أطقم مصممي الأزياء في المسلسلات الأخرى؛ إذ قد يصل إلى آلاف بكل أريحية. كما يتوجب عليهم أيضاً أن يضعوا نصب أعينهم الاتساق بين قطعة الأزياء وعنصر الفانتازيا الذي ستؤديه وأيضاً الفترة الزمنية المقدرة له.

وينبغي لهم أن يتعاملوا أيضاً مع كيفية امتلاك المسلسل ثقافات عديدة من مناطق عديدة للممالك السبع. ونتيجة للمناخ والتاريخ الشخصي، لا يرتدي أهل "ونترفيل" الملابس نفسها التي يرتديها أهل "دورن"، ولا يشبه أي منهما الملابس التي يرتديها الدوثراكي. كما تختلف الملابس الملكية كلياً عن ملابس القادة الدينيين. وأيضاً تختلف أنواع الدروع التي لدى كل جيش من بين الجيوش المتعددة.

ولكي يتوصلوا لهيئة بعينها، يجد مصممو الأزياء في بعض الأوقات إلهاماً أو مواد غير معتادة وغير متوقعة.

وخلال محاضرتها التي كشفت فيها سر إيكيا، روت كلابتون تفاصيل طريفة عن العملية التي قام بها مصممو الأزياء كي يجعلوا السجاد يبدو مثل العباءات المصنوعة من جلود الحيوانات.

إذ قالت: "نأخذ أي شيء يمكننا أخذه. نقطعه ونزيل الوبر منه، ثم نضيف إليه أحزمة جلدية قوية، ثم نفصله. ثم أضيف إليها الشمع والجليد؛ مما يجعلها تنتمي إلى المشهد".

يعني الفصل الذي تشير إليه أنهم ينفذون العديد من الحيل كي يجعلوا المادة تبدو قديمة ويمكن ارتداؤها، وهو ما يمكن أن يتضمن إتلاف النسيج وتدميره.

فمن غير الواقعي في الغالب، إظهار الأزياء جديدة أو نظيفة للغاية في مسلسل Game of Thrones ، قد تليق الأزياء الجديدة مع المشاهد الملكية وبعض الشخصيات الأكثر ثراءً. لكنها ستكون غير منطقية على الإطلاق لأن يرتديها حراس الليل.

ذكرت كلابتون أنها أرادت أن يكون جمهور العرض قادراً فعلياً على اشتمام رائحة الأزياء، موضحة أنه بُذلت جهود كبيرة مثلا لجعل سجاد إيكيا يبدو مثل الجلود الحقيقية.

وذكرت أيضاً أن العباءات يمكن أن تكون ثقيلة؛ مما يؤثر على سرعة مشي الممثل الذي يرتديها. قد يبدو من المستحيل لأي شيء محدد وحديث للغاية، مثل سجاد إيكيا، أن يبدو مثل عباءة فرو تعود إلى زمن بعيد وعالم بهذه السحرية المليئة بالتنانين. ولكن بكل وضوح، استخدمت كلابتون وفريقها بعض لمساتهم السحرية الخاصة؛ لخلق هيئة تبدو أصيلة من شيء قد يكونون يستخدمونه أيضاً لتغطية أرضيات غرف المعيشة في منازلهم.