"جوي" لجمهور Friends: نجتمع بعيداً عن الأضواء.. لكن عودة المسلسل مستحيلة

تم النشر: تم التحديث:
FRIENDS
social

دفعت عودة بعض المسلسلات الشهيرة، مثل: The X-Files، وFuller House، وWill & Grace، إلى شاشة التلفاز مجدداً، بعض المعجبين إلى اعتقاد إمكانية إعادة إنتاج أي عملٍ تلفزيوني يعود إلى حقبة التسعينات.

لكن، مات لوبلان، الشهير بـ"جوي"، قال لموقع "ديلي بيست" الأميركي، في حواره معه يوم الإثنين 7 أغسطس/آب 2017: "إنه لا يرى أن هذا الأمر قابل للتحقيق".

ولا يرى لوبلان، الذي يروِّج حالياً للموسم الأخير من مسلسله Episodes والذي يُعرَض على شبكة قنوات شوتايم، إن فكرة إعادة إنتاج مسلسل "فريندز" بعيدة الاحتمال فقط؛ بل يعتقد أيضاً أنها فكرةٌ بشعة.



friends

وتساءل لوبلان: "أية قصةٍ نرويها هنا؟ لقد سلكت شخصيات المسلسل طرقاً منفصلة، وتقدم جميعهم في السن، لدى كل شخصٍ شاهَد المسلسل تصورٌ مختلف عما أصبحت عليه ريتشيل، وروس، ومونيكا، وتشاندلر، وفيبي، وجوي بعد مرور 13 عاماً على عرض الحلقة الأخيرة للمسلسل، أعتقد أنه من الأفضل ترك التصوُّرات المختلفة لكل مشاهدٍ كما هي".

وتابع لوبلان: "كان المسلسل يتحدَّث عن فترةٍ مُحدَّدةٍ في حياة الناس، ألا وهي الفترة التي تلي الانتهاء من الدراسة وتسبق الزواج، تلك الفترة التي يكون فيها أصدقاؤك بمثابة شبكة دعمٍ بالنسبة لك، بمجرد انقضاء هذه الفترة، فإن هذا يعني انتهاءها بلا رجعة".

وقال لوبلان: "لقد مررت بهذه الفترة في حياتي الخاصة، وعندما عاودت زيارة أشخاصٍ من هذه الفترة، لم يكن شعوري مماثلاً، لم يكن كذلك وحسب، لا يمكنك العودة للوراء، يمكنك فقط المضي قدماً".

مر عامٌ ونصف العام تقريباً على تجمع 5 أو 6 أبطال من المسلسل لحضور حلقةٍ خاصة في هيئة الإذاعة الوطنية الأميركية، والتي أُعدَّت كتحيةٍ للمخرج جيمس بوروز، لكن رُوِّجَ لها على أنها "لمُّ شملٍ" لأبطال المسلسل.



وحتى لو لم يعتذر الممثل ماثيو بيري (تشاندلر في مسلسل Friends) عن عدم حضور الحلقة مع زملائه السابقين؛ بسبب اضطراره إلى البقاء في لندن؛ من أجل الإعداد لأول تجربة كتابة له لمسلسلٍ لم يحقق نجاحاً جماهيرياً هناك- فإن هذه الجلسة النقاشية، التي جمعت أبطال Friends، لم تكن إعادة إحياء للمسلسل مثلما كان يأمل جمهوره.

وقال لوبلان: "لم تكن الحلقة بدافع لمّ الشمل. أعتقد أن الترويج للبرنامج على أنه لمٌّ شمل لأبطال (فريندز) أمرٌ مُخجِل، لا أدري ما إذا كانت هذه حيلةً دبَّرَتها الشبكة التلفزيونية أم ماذا؟ لأن أبطال مسلسلات Cheers، وTaxi، وWill & Grace كانوا جميعاً هناك".

وتابع: "لقد كانت ليلةً للاحتفال بجيمس بوروز، كان هذا هو دافعها، وأعتقد أن إطلاق اسم (لمّ شمل أبطال Friends) على الحلقة يمثل إهانةً كبيرة له، لقد كانت الحلقة كلها عن جيمس بوروز، وحضر الجميع؛ لأنهم يحبونه".

وإذا ما حدث أي تجمُّع مزعوم للأصدقاء مجدداً، فإنه سيحدث على الأغلب خلف الأبواب المغلقة، مثلما قالت ليزا كودرو (التي تقوم بشخصية فيبي بالمسلسل) في بداية العام الجاري: "لقد تجمعنا بشكلٍ خاص للعشاء".

وقال لوبلان: "نتجمَّع عادة في منزل أحدنا، ولا يحدث هذا كثيراً". وأضاف أن لقاءاتهم خلال السنوات الأخيرة كانت قليلة.

وتابع: "إنه أمرٌ رائع. وكأن الوقت لم يمر! عادةً ما نتجمَّع دون وجود أشخاصٍ آخرين، فقط نحن الستة. يجمعنا التفاعل نفسه الذي كان بيننا دائماً، إنه أمرٌ ممتع حقاً".


رايتشل لديها الرأي نفسه




jennifer aniston

وكانت الممثلة الأميركية جنيفر أنيستون، المعروفة في العالم بدور "ريتشل" بالمسلسل، أكدت أن إمكانية عرض أجزاء جديدة من المسلسل أيقونة التسعينات مرةً أخرى غير ممكن، وذلك بحسب صحيفة The Independent البريطانية.

وكشفت جنيفر عن اعتقادها عدم ملاءمة أفكار المسلسل للعصر الحديث، عصر الشبكات الاجتماعية، وأضافت: "لن نحظى بالمزيد من حلقات هذا المسلسل؛ بسبب فيسبوك"، وذلك في حديثٍ لها مع الصحفية لورين كيلي حول فيلمها الأخير Office Christmas Party.

إذ قالت: "أظن أن بهذه الفترة نوعاً من الحنين إلى الماضي، فلم نكن في الوقت الماضي منغمسين بهذا الشكل في هواتفنا الجوالة وتفحُّص فيسبوك وإنستغرام؛ بل كنا نجتمع في غرفة ما معاً، أو نجلس معاً لنتحدث في أحد المقاهي، وهذا هو ما فقدناه".