تخشى صراخَهم.. كيف تتجنب الجلوس بجانب رضيع في الرحلات الجوية؟

تم النشر: تم التحديث:
BABY FLIGHT
mother with two kids travel by plane, family travel | Nadezhda1906 via Getty Images

نفهم أن الأطفال الرُّضَّع لطيفون وكل شيء، ولكن الجلوس بجانب أحدهم في رحلة لمسافات طويلة يمكن أن يكون نوعاً من التعذيب.

ووفقاً لاستبيانٍ أجراه موقع TripAdvisor، العام 2011، فإن حوالي ثلث المسافرين مستعدون لدفع مبلغ إضافي لتجنُّب الجلوس بجانب الأطفال، لكن للأسف، هذه الخاصية غير متوفرة بعدُ في رحلات الطيران.

ومع ذلك، وفقاً للخبراء، فهناك عدد قليل من الطرق التي يمكن أن تنجح وتتجنب بها الجلوس بجانب طفل يصرخ في رحلتك القادمة.

فحسبما كتب أحد مستخدمي موقع رديت كاشفاً أسرار المطارات، فإنك لا بد وأن تتجنب الجلوس بجانب حواجز الطائرة، لأن هذه الحواجز، واسمها التقني bulkheads، هي الأماكن الوحيدة على متن الطائرة التي يمكن للوالدين تأمين وضع سرير الطفل بها، وبالتالي سيتم هناك وضع معظم الأطفال الأصغر في العمر من سنة واحدة.

كما تقترح المستخدمة كيت غريغوري حجز مقعدك في مكان قد يكون غير مريح لوالد أو والدة يسافرون مع طفل صغير.

حاول اختيار الرحلات التي تحمل أكثر المتاعب للآباء والأمهات، وعموماً هذا يعني الرحلات الليلية، فالآباء يقلقون من أن الطفل لن ينام وسوف يبكي، لذا يستقلون رحلة نهارية، ويكونون على استعداد للترفيه عنهم طوال الرحلة.

ثم أضافت أن شراء تذكرة أكثر تكلفة -مثل تلك الموجودة في الدرجات الأولى والسياحية والاقتصادية العليا- يمكن أن يساعدك على تجنب الجلوس جوار طفل كذلك.

وقال غريغوري "افعل ما بوسعك لتحسين الأمور مهما كان مكان مقعدك"، "أحضر سماعات إلغاء الضوضاء، بالإضافة إلى سدادات الأذن".

وأخيراً، يمكن أن تحاول دائماً الدفع إلى أحد الركاب لتبديل المقاعد.

وبشكل عام، إن كنت ممن يعانون الأرق وقلة النوم أثناء رحلات الطيران، فإننا ننصحك بمشاهدة الفيديو التالي.



فإن كان جو الطائرة غير مريح ولا يساعد على النوم، خصوصاً مع وضعية الكرسي ووسط الكثير من الغرباء، فهذه النصائح سوف تفيدك.