نجوم Game of Thrones ليسوا مجرد ممثلين.. مطربون محترفون ذوي مواهب موسيقية

تم النشر: تم التحديث:
GAME
Social Media

لا يكتفي العديد من نجوم مسلسل Game of Thrones بتحقيق النجاح بتمثيلهم في المسلسل الشهير، بل إن بعضهم لديه مواهب أخرى في عالم الغناء والموسيقى، وأصدروا ألبومات ناجحة.

وفي هذا التقرير نقوم باستعراض عدد من النماذج الناجحة لنجوم من المسلسل، ممن حققوا شهرة ونجاحاً في عالم الموسيقى.


إيوان ريون - رامزي بولتون


في سن الـ16، بدأ الممثل الويلزي إيوان ريون في كتابة وغناء الأغاني، وشارك بعدها في تكوين فرقة موسيقية باسم The Convictions، حيث كان مطربها الرئيسي، إلا أنه تركها بعد فترة لتحقيق حلمه باحتراف التمثيل.

غير أن ريون عاد في 2010 لتسجيل أولى أسطواناته الفردية بعنوان Tongue Tied، وبعدها بعام قام بتسجيل أسطوانته الثانية Changing Times، ثم قام بتسجيل أسطوانته الثالثة في عام 2013 بعنوان Bang! Bang! وصوّر فيديو كليب لأغنيتها الرئيسية، وفي عام 2015 قام بطرح ألبومه الأول Dinard.


كاريس فان هيوتن - ميليسندرا


في عام 2001، شاركت الممثلة الهولندية كاريس فان هيوتن في نسخة معاصرة من المسرحية الموسيقية Foxtrot، حيث قامت بالغناء فيها.

وفي عام 2006 قامت ببطولة الفيلم الهولندي الناجح المُرشح للبافتا Black Book حيث قامت بغناء 4 أغنيات فيه.

وفي عام 2012 طرحت ألبومها الغنائي الأول بعنوان See You on the Ice، حيث قامت بتصوير عدد من أغانيه بطريقة الفيديو كليب.


جيروم فلين - برون


في نوفمبر/تشرين الثاني 1994، اشترك الممثل البريطاني جيروم فلين مع زميله الممثل روبسون جرين في غناء نسخة من الأغنية الشهيرة Unchained Melody ضمن أحداث إحدى حلقات مسلسل Soldier Soldier، حيث حققت نسختهما من الأغنية نجاحاً كبيراً غير متوقع، حتى إن طلبات الجمهور انهالت على الشبكة المنتجة للمسلسل من أجل شرائها.

ولم يمض وقت طويل حتى قام الثنائي بتوقيع تعاقد مع إحدى شركات الموسيقى، وحملا اسم Robson & Jerome، وأصدرا أول أسطوانة موسيقية في عام 1995، سرعان ما حققت نجاحاً كبيراً وصل لدرجة أنها تصدرت المرتبة الأولى لأفضل الأغاني لـ7 أسابيع متصلة، كما أنها أصبحت أفضل الأسطوانات مبيعاً خلال عام 1995.

وقد أصدرا أسطوانة أخرى في عام 1996، تحمل كذلك نسخاً جديدة لأغانٍ معروفة، قبل أن يعلنا اعتزالهما الغناء بعدها بسنة.


مايكل هويزمان - داريو ناهاريس


بالاشتراك مع 4 موسيقيين آخرين، قام الممثل الهولندي مايكل هويزمان بتكوين فرقة موسيقية تحمل اسم Fontane في أوائل الألفية الحالية، حيث طرحوا عدة أسطوانات غنائية، أولها حملت عنوان 1+1=2 وصدرت في سنة 2001.

وقد ظهرت بعض أغاني الفريق في أفلام هولندية كان هويزمان أحد الممثلين المشاركين فيها، مثل فيلم Costa! الصادر عام 2001.

Fontane ft. Michiel Huisman - Slapeloos from WONDERLANDFILM on Vimeo.

ورغم أن الفرقة لم تستمر طويلاً، إلا أن هويزمان واصل العمل في مجال الموسيقى كمطرب منفرد، وطرح عدة أسطوانات وألبومات.


جايكوب أندرسن - جراي وورم


في الفترة ما بين عامي 2006 و2008، شارك الممثل الإنكليزي جايكوب أندرسن بالغناء في عدة أغانٍ مع مطربين محترفين، بينها واحدة ظهرت في فيلم Adulthood الصادر عام 2008.

وفي عام 2013 قام بتوقيع تعاقد مع شركة موسيقى معروفة، واختار لنفسه الاسم الفني رالي ريتشي، حيث أصدر أسطوانته الأولى The Middle Child في نفس العام، وأعقبها بأسطوانة ثانية Black and Blue في العام التالي.

وفي فبراير/شباط 2016، قام بطرح ألبومه الأول بعنوان You're a Man Now, Boy.


ناتالي تينا - أوشا


في صغرها تعلمت الممثلة الإنكليزية ناتالي تينا لعب العديد من الآلات الموسيقية، مثل البيانو والأكورديون، وفي فترة صباها ومراهقتها، شاركت مع عدد من أصدقائها في تكوين فرق موسيقية.

وحالياً هي المطربة الرئيسية لفرقة اسمها Molotov Jukebox، حيث طرحت الفرقة ألبومها الأول Carnival Flower في عام 2014، ثم قامت بطرح ألبومها الثاني Tropical Gypsy بعدها بعامين.


روري ماك كان - ساندور كليجان


لعب الممثل الأيرلندي روري ماك كان على عدد من الآلات الموسيقية المختلفة في فترة صباه، من ضمنها البيانو والغيتار.

وفي أوائل التسعينات شارك في تكوين فرقة موسيقية تحمل اسم Thundersoup، حيث كان مطربها الرئيسي، إلا أن الفرقة لم تستمر طويلاً، ولم يكمل بعدها ماك كان مشواره الموسيقي، حيث تفرغ للتمثيل.