شاهد.. ضربوا الحَكم وحطَّموا مقاعد الاستاد.. الشرطة المصرية تفرج عن عشرات المشجعين الأردنيين بعد القبض عليهم لساعاتٍ

تم النشر: تم التحديث:

قال سفير الأردن لدى مصر علي العايد، إن الشرطة في مدينة الإسكندرية الساحلية أخلت، الإثنين 7 أغسطس/آب 2017، سبيل 38 مشجعاً أردنياً احتُجزوا بسبب أحداث شغب في استاد المدينة الليلة الماضية .

واندلع الشغب بعد مباراة لكرة القدم، أقيمت مساء الأحد، بين فريقي الفيصلي الأردني والترجي التونسي في ختام البطولة العربية للأندية لكرة القدم، التي فاز بها الترجي.

واعتدى مشجعون على حَكم المباراة المصري إبراهيم نور الدين، عندما احتسب هدفاً للترجي حقق به الفوز على الفيصلي وأحرز لقب البطولة التي أقيمت في مصر.

واعترض لاعبو الفيصلي وجهازه الفني والإداري على هدف الترجي بادعاء وجود تسلل.

واشتعلت المدرجات بعد المباراة، وحطم مشجعون مقاعد في الاستاد، وأظهرت لقطات تلفزيونية تعرض نور الدين لاعتداء آخر في أثناء مغادرته أرض الملعب.

واحتجزت الشرطة المشجعين الأردنيين في قسم شرطة بمدينة الإسكندرية قبل إخلاء سبيلهم.

وقال العايد في إفادة صحفية، إن السلطات المصرية أبدت تعاوناً كاملاً مع جهود السفارة الأردنية للإفراج عن المشجعين بعد احتجازهم.

وفاز الترجي في المباراة النهائية بـ3 أهداف مقابل هدفين للفيصلي.