كيت وينسليت وصل وزنها إلى 85 كيلوغراماً.. وبيونسيه اتبعت حمية الماء والفلفل.. نجمات عانين من البدانة

تم النشر: تم التحديث:
KATE WINSLET
sm

على الرغم من أن الكثيرين يشيدون بجمالها وجسدها الممشوق، إلا أنه كان هناك آخرون لهم رأي مختلف عن نجمة هوليود الشابة صوفي تيرنر إحدى بطلات المسلسل الأسطوري Game of Thrones، الذي تقوم فيه بدور "سانسا ستارك".

النجمة صاحبة الـ21 عاماً اعترفت مؤخراً أنها طُلب منها في وقت سابق خسارة بعض الوزن لتقديم أدوار في عدة أفلام، وأضافت لمجلة "بورتر" أنها في عدة مرات عندما كانت تحصل على الأدوار، كان يُطلب منها إنقاص وزنها حتى لو كان الدور الذي ستقدمه لا يتطلب ذلك.

ولكن صوفي تيرنر ليست أولى الفنانات اللاتي يطلب منها إنقاص وزنها من أجل أحد أدوارها، بل هناك قائمة من الفنانات حصل لهن نفس الأمر في وقت سابق.


جينفر لورانس




jennifer lawrence

النجمة جنيفر لورانس كانت من هؤلاء الذين وقعوا ضحية لانتقادات الوزن، وبالرغم من تمتعها بجسد رشيق وممشوق مكنها من أداء مشاهد الأكشن في عدة أفلام، إلا أن هناك شخصاً آخر رأى غير ذلك.

وتحدثت جينيفر لورانس عن شخص رفضت الكشف عن هويته للنسخة البريطانية من مجلة "Harper's"، قائلة: هناك شخص قال لي أنني سمينة، وأنه سيتم طردي من العمل إذا لم أفقد بعض الوزن.

وأضافت "جلبوا لي صوراً وأنا عارية تماماً لتكون حافزاً لي على اتباع نظام غذائي لإنقاص وزني"، حيث سخرت من الأمر في النهاية قائلة "إذا كان هناك شخص سيتجاهل هذا الأمر فهو جينفر لورانس، فإذا حاول أحدهم أن يقول كلمة (نظام غذائي) سأقول له اذهب إلى الجحيم".

ففي النهاية تجاهلت جينفر لورانس الانتقادات التي وجهت إليها وظلت كما هي ولم تلتزم بنظام غذائي.


كاري فيشر




carrie fisher

عشاق سلسلة الأفلام الخيالية Star Wars يعرفون جيداً الفنانة الراحلة كاري فيشر التي شاركت في السلسلة التي حققت نجاحاً كبيراً، ولكن ربما لا يعلمون أنها كانت غاضبة جداً بسبب إنقاص وزنها أثناء التصوير.

فالفنانة الراحلة قالت أنها تعرضت لضغوط كثيرة من أجل إنقاص حوالي 16 كيلو غراماً من وزنها لتحافظ على تقديمها لشخصية "الأميرة ليا" في فيلم Star Wars: The Force Awakens.

وتحدثت الفنانة الأميركية للنسخة البريطانية من مجلة Good Housekeeping الأميركية في حديث غاضب وساخر، حيث سخرت في البداية من الضغط عليها لإنقاص وزنها قائلة "لم يريدوا التعاقد مع كل جسمي بل مع ثلاثة أرباعه فقط".

وأضافت بغضب منتقدة صناعة السينما معتبرة أنها صناعة تهتم بالمظهر فقط، قائلة "أنا في صناعة تهتم بالوزن والمظهر فقط"، حيث وصفت الأمر بالعبثي وسخرت مرة أخرى قائلة "ربما يطلبون منا أيضاً أن نصبح أصغر سناً".


بيونسيه




beyonce

في دورة مهرجان "كان السينمائي الدولي" عام 2006، ظهرت المطربة الأميركية الشهيرة بيونسيه وهي فاقدة الكثير من وزنها، وعلى الرغم من تمتعها بجسد ممشوق، إلا أنها ظهرت أكثر جاذبية بعدما فقدت كيلوغرامات أخرى.

إلا أن بيونسيه اعترفت لمجلة Access Hollywood أن فقدانها لوزنها لم يكن من أجل الظهور بقوام منمق، ولكن من أجل فيلمها الجديد Dreamgirls الذي عُرض في نفس العام، حيث فقدت من أجله 9 كيلوغرامات من وزنها.

وأضافت بيونسيه أنها اتبعت ريجيماً قاسياً كان يتطلب أن تتناول الكثير من المياه مع الفلفل الأحمر، وهو خليط يقلل الإحساس بالجوع، ولكن مذاقه سيئ جداً.


آن هاثاواي




anne hathaway

من أجل فيلم Les Miserables كان على الفنانة آن هاثاواي أن تفقد وزنها وتقص شعرها حتى يتناسب شكلها مع شخصية "فانتينط" التي تقدمها في الفيلم.

وحاولت هاثاواي أن تفقد 500 سعرة حرارية يومياً في اليوم حتى تفقد وزنها لتصل إلى الوزن المناسب، حيث طلب منها المخرج توم هوبر أن تفقد أكثر من 10 كيلو غرامات.

النجمة فقدت أكثر من 11 كيلو غراماً في نهاية المطاف وبدت نحيلة جداً، وذلك من أجل تأدية أحد المشاهد الهامة في الفيلم وهي على فراش الموت.

وفي مقابلة لها مع مجلة Daily Mail أكدت هاثاواي أنها اتبعت ما يسمى بـ"حمية التجويع" بمساعدة أحد خبراء التغذية، حيث توقفت عن تناول الطعام لمدة 13 يوماً لتبدو على وشك الموت في المشهد المقصود.


ميلا كونيس




mila kunis

تنضم للقائمة الفنانة الشابة ميلا كونيس، التي فقدت أكثر من 20 كيلو غراماً من وزنها من أجل فيلم Black Swan، حيث بدت نحيفة للغاية لتناسب دور راقصة باليه.

واتبعت الفنانة الجميلة نظاماً غذائياً صارماً بالإضافة لكونها مدخنة شرهة، وما ساعدها أكثر على فقدان وزنها هو تدريبها على الباليه لما يقرب من 4 ساعات يومياً لمدة 7 أسابيع متواصلة.

وقالت ميلا كونيس في حوار لها مع مجلة Glamour، بعد فقدان هذا الوزن، أنها شعرت بأنها لا شكل لجسدها ولا هيئة له، وأضافت أنها شعرت بتحسن كبير عندما استعادت وزنها الطبيعي، حيث أكدت أنها لن تقبل تلك النوعية من الأدوار مجدداً لأنها سببت لها أضراراً كثيرة بسبب النحافة.


كيت وينسلت




kate winslet

عندما كانت نجمة هوليود كيت وينسلت في عمر الـ16، كانت تعاني من السمنة المفرطة حيث كان وزنها 85 كيلو غراماً، حتى أنها قالت خلال كلمتها في حفل جوائز "البافتا" أن معلم الدراما الخاص بها أخبرها وهي في عمر الرابعة عشر بأنها ستؤدي أدوار الفتاة السمينة فقط.

وأضافت في كلمتها على المسرح أن هوليود تسعى لتأسيس جيل يعاني من فقدان الشهية والاضطراب الغذائي، ولكنها بالرغم من ذلك خضعت في بدايتها الفنية لريجيم قاس لفقدان الكثير من الوزن قبل فيلمها الأبرز "تيتانيك" الذي شاركت بطولته مع ليوناردو ديكابريو وحقق نجاحاً غير مسبوق على مستوى العالم.


سارة جيسيكا باركر




sarah jessica

تضم القائمة أيضاً الفنانة سارة جيسيكا باركر بطلة المسلسل الشهير Sex and The City، حيث أكدت أنها قبل تصوير فيلم Honeymoon In Vegas طلب منها المخرج أن تفقد عدة كيلوغرامات من أجل أن تحصل على الدور.

ولم تكن هذه المرة الوحيدة التي طُلب منها أن تفقد وزنها، حيث ذكرت أن المنتج أرسل لها "مشاية كهربائية" إلى ولاية آيوا خصيصاً في مكان تصويرها لفيلم آخر، وذلك لكي تمارس الرياضة عليها وتفقد وزنها، مؤكدة أنها استجابت للأمر.


أماندا سيفريد




amanda seyfried

في حوار صحفي لها، أكدت النجمة الجذابة أماندا سيفريد أنها كانت توصف بـ"السمينة" في بداية حياتها الفنية، حيث أوضحت أنها فقدت عدة أدوار بسبب وزنها الزائد، وذلك رغم أنها كانت تخضع لتجارب الأداء وتؤديها بالشكل المطلوب.

وأكدت أنها حصلت على دورها في فيلم Mamma Mia بعد أن فقدت الكثير من وزنها لتناسب الدور.