أقوى عاصفة على الأرض في طريقها إلى اليابان.. شاهد كيف تبدو من الفضاء

تم النشر: تم التحديث:
HURRICANE
MikaelEriksson via Getty Images

قد يبدو إعصار نورو Noru مخيفاً من هنا على الأرض، ولكننا نستطيع أن نؤكد كذلك أن منظره يثير الرهبة أكثر وأكثر من على ارتفاع 400 كيلومتر في السماء.

هذا ما أكدته النسخة البريطانية من "هاف بوست" بعدما نشر عدةُ رواد فضاء على متن محطة الفضاء الدولية ISS صوراً لأقوى وأعتى عاصفة على كوكبنا وهي تشتد وتتسارع متابعة سيرها هذا الأسبوع عبر المحيط الهادي.



وتصنف هذه العاصفة من الدرجة الخامسة، ما أكسبها لقب "سوبر عاصفة"، إذ تولد هذه رياحاً عاتية بسرعة تصل 260 كيلومتراً في الساعة، وهي تتحرك مقتربة من اليابان ويتوقع حالياً أن تضرب سواحلها مع صباح السبت 5 أغسطس/آب 2017.

ومن المحتمل لهذه العاصفة المدارية أن تتحرك أيضاً باتجاه الشمال نحو كل من كوريا الجنوبية والصين، وكان آخر موقع رصدت فيه العاصفة هو على مسافة 800 كيلومتر شرق قاعدة كادينا الجوية الواقعة على جزيرة أوكيناوا، فيما تستعد اليابان وتتأهب لعطلة نهاية أسبوع "مدمرة".

وقال خبراء الأرصاد الجوية في قناة Weather Channel لأخبار الطقس، "يبدو من المحتمل جداً أن تنتج رياح مدمرة وفيضانات موجية (شبيهة بتسونامي) وفيضانات مطرية في بعض مناطق جنوب اليابان على الأقل".

وتابع الخبراء القول: "هناك احتمال أن يمر إعصار نورو بمرحلة اشتداد سريع أخرى قبل وصوله إلى سواحل جنوب اليابان في وقتٍ لاحق من هذا الأسبوع، والسبب هو دفء درجات حرارة سطح البحر".

وبينما يهرع الناس على أرض اليابسة للتأهب والاستعداد لتلقي العاصفة بما فيها من أمواج عاتية ستضرب وتغمر الشريط الساحلي، فإن رواد الفضاء يتتبعون هم أيضاً مسار الإعصار نورو من محطة الفضاء الدولية.



وكان رائد الفضاء الروسي سيرغي ريازانسكي أول من سارع لنشر صورة للعاصفة، تلاه الأميركيان من وكالة ناسا جاك فيشر ثم راندي بريزنيك.



وكتب بريزنيك: "مذهلٌ هو حجم هذه الظاهرة الطقسية، بإمكانك أن تشعر بقوتها حتى من على ارتفاع 250 ميلاً".

وقد صنف الإعصار نورو على أنه عاصفة مدارية على مدى 12 يوماً منذ برز على هيئة منخفض مداري في الـ20 من يوليو/تموز 2017.