"استيقظنا على صراخ الناس ونزلنا 50 طابقاً على الدرج".. شاهد كرات اللهب تتساقط من أحد أطول أبراج دبي بعد اشتعال حريق فيه

تم النشر: تم التحديث:
1
1

اندلع حريق في برج الشعلة السكني أحد أطول أبراج مدينة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة، فجر الجمعة 4 أغسطس/ آب 2017، وذلك للمرة الثانية منذ فبراير/ شباط 2015 .

وأظهرت لقطات فيديو انتشرت على موقع يوتيوب للحريق تصاعد النيران في عدد كبير من الطوابق وسط وأعلى البرج، وتساقط كرات من اللهب من أعلى واجهته الأمامية.

وأعلن الحساب الرسمي للمكتب الإعلامي لحكومة دبي، فجر الجمعة أن "الدفاع المدني في دبي تمكن من السيطرة على الحريق وبدء عملية تبريد البرج".

وأشار أن فرق إطفاء من 4 مراكز شاركت في السيطرة على الحريق .

وبيّن أنه "لم يتم تسجيل أي إصابات جراء الحريق" الذي قام الدفاع المدني في وقت سابق بإخلائه.

ولم يوضح ما نشر على الحساب الرسمي، حجم الخسائر التي لحقت بالبرج جراء الحريق.

وعلى الفور أغلق رجال الإطفاء والشرطة الشوارع المحيطة التي غطى الغبار والحطام أجزاء منها.

وقال شاهد من وكالة رويترز إنه "بحلول الساعة الرابعة صباحاً لم تظهر على واجهة المبنى الخارجية علامات على حريق وأن السكان والمارة وقفوا حوله يحدقون فيه".

وقال أحد السكان ذكر أن اسمه جورج "كنا نياماً واستيقظنا على إنذار الحريق وصراخ الناس. هبطنا الدرج مسرعين واستغرق النزول من الطابق الخمسين عشر دقائق".

وأضاف: "كان الحريق شديداً جداً في ذلك الوقت نحو الواحدة صباحاً. ثم بدأ يهدأ في الساعتين التاليتين. بدأ في الطابق 67 هذا هو ما قيل لنا".

وقال ساكن آخر يدعى محمد ويقيم في الطابق الثاني عشر إن النار اشتعلت في الجزء الأعلى من البرج ثم شبت في الطوابق الأدنى مع تساقط الحطام.

وقالت الحكومة إنها تعمل على توفير المأوى للمتضررين من الحريق.

ويعد برج الشعلة أحد أطوال أبراج دبي ، حيث يبلغ طوله 352 مترا ومكون من 79 طابقا ، وسبق أن اندلع حريق به في فبراير 2015.

ولم يتضح على الفور سبب الحريق ببرج الشعلة، الذي يعتبر في الوقت ذاته أحد أطول البنايات في العالم.