مجهول تبرَّع بخاتم ألماس سعره مليون دولار.. لكنه اختفى من داخل المتحف البريطاني.. احتمالان وضعهما خبراء

تم النشر: تم التحديث:
S
s

خاتم ألماس قيمته تقدر بـ985 ألف دولار، اختفى من داخل المتحف البريطاني الواقع وسط مدينة لندن، ولم تتمكن السلطات من كشف الجاني رغم مرور 6 أعوام على اختفائه، وفق تقرير لصحيفة الغارديان.

وقد مُنِحَ الخاتم للمتحف بواسطة مُتبرعٍ مجهولٍ، وفق صحيفة الغارديان، وحُفِظَ في مجموعة الدراسة، وهي منطقةٌ بالمتحف غير مسموحٍ للعامةِ بدخولها.

وقال خبراءٌ إن الخاتم إذا كان قد وُضِعَ في غير موضعه، فهذا يعكس سوء إدارةٍ من جانبِ المتحف، أما إذا كان قد سُرِق، فلا بد من إعلان ذلك للجمهور. ودعا أحدهم لاتخاذ تدابير أمنية أكثر صرامةً، مُحذِّراً من احتمالية أن يكون أحد العاملين قد سرقه.

وقال كريس مارينيلو، مؤسس شركة Art Recovery International، إن الأمرَ "مثيرٌ للشفقة" أن يُفقَد عنصرٌ مثل هذا الخاتم، بالوضع في الاعتبارِ أن المتحف البريطاني يُعد أحد أكثر متاحف المملكة المتحدة في تلقي التمويل، وأضاف: "الأمر أكثر حتى من كونه مثيراً للشفقةِ؛ إذ لم يكن قد أُعلِنَ عنه على نطاقٍ واسع قبل الآن".

وهناك احتمال أن يكون سُرق من الداخل، وفي حال سرقته فلن يكون من السهل إعادته.


وقال وفق صحيفة الغارديان: "إنه متحفٌ عام، وهو متحف الجمهور، فكان لا بد من أن ينشروا هذه المعلومة. كان عليهم أن يُرسلوا تحذيرَ سرقةٍ إلى مجموعات تجَّار المجوهرات… وإلى أولئك الذين يشترون المجوهرات أيضاً. هذا ليس خاتماً رخيصاً".