بعد توسّعها السريع.. "طيران الاتحاد" الإماراتية تعلن عن خسائر صافية بقيمة مليار و800 مليون دولار

تم النشر: تم التحديث:
Y
ي

أعلنت شركة طيران الاتحاد الإماراتية، الخميس 27 يوليو/تموز، عن خسائر بقيمة 1.87 مليار دولار في 2016؛ نظراً لتراجع قيمة أصولها وضعف عائدات استثماراتها في شركتي "اليطاليا" و"أير برلين".

وذكرت الشركة المملوكة للدولة في بيان أن 1.06 مليار دولار من خسائرها ناجمة عن تراجع تقييم أسعار طائراتها، فيما تعود 808 ملايين دولار من الخسائر إلى استحواذها على حصص في "اليطاليا" و"أير برلين".

وأوضح البيان أن الشركة سجّلت "خسارة صافية بلغت 1.87 مليار دولار أميركي بالرغم من تحقيق عائدات بلغت 8.36 مليار دولار أميركي".

وبدأت شركة طيران الاتحاد، المؤسسة عام 2003، التوسّع سريعاً؛ إذ اشترت حصص أقلية في شركات طيران حول العالم، لتعزيز مسعاها لزيادة حصتها من النقل الجوي العالمي أمام منافسيها الخليجيين الكبار (طيران الإمارات والخطوط الجوية القطرية).

وحاز طيران الاتحاد على 49% من "اليطاليا"، و29% من "أير برلين"، و40% من "أير سيشل"، و24% من خطوط الطيران الهندية، و19.9% من خطوط "فيرجن" الأسترالية. كما تحتفظ بحصص في طيران صربيا.

وفي مايو/أيار الماضي، وضعت شركة "اليطاليا"، التي تتكبد خسائر منذ سنوات، تحت الوصاية بطلب من مساهميها بعد رفض موظفيها خطة إعادة هيكلة كلفتها ملياري يورو تشمل إلغاء 1700 وظيفة وتخفيض الرواتب.

فيما ارتفعت الخسائر، التي تكبدتها شركة "أير برلين" في العامين الماضيين إلى 1.2 مليار يورو (1.4 مليار دولار).